صحيفة الوسط البحرينية

العدد : 350 | الخميس 21 أغسطس 2003م الموافق 09 ربيع الاول 1445هـ

طه ياسين رمضان اعتقلته «البشمركة» وهو نائم

الكاتب: مهدي السعيد - comments@alwasatnews.com

ذكرت مصادر عليمة أن عملية اعتقال نائب رئيس جمهورية العراق السابق طه ياسين رمضان تمت أثناء الليل، إذ داهمت قوة من «البشمركة» التابعة للاتحاد الوطني الكردستاني البيت الذي كان يختفي فيه فوجدته نائما، وحين استيقظ تفاجأ بالمسلحين واقفين عند رأسه، فلم يستطع ان يقف على رجليه فسقط من السرير ثم نهض بصعوبة.

وكانت أخبار سابقة قد أشارت الى ان مجموعة من القوات الكردية التابعة لحزب جلال الطالباني قد ألقت القبض على رمضان وهو متنكر بزي عربي ريفي كالزي الذي يلبسه فلاحو وعشائر الموصل، ولكن هذا الخبر لم يذهب بعيدا في توضيح المكان والزمان والكيفية التي تم من خلالها إلقاء القبض عليه.

وأكدت المصادر ان عملية رصد رمضان استغرقت نحو أسبوعين قبل إلقاء القبض عليه، وان أشخاصا معنيين نبهوا الى امكان وجوده في بيت أحد أقاربه في الموصل، إذ كان صاحب البيت من المتنفذين في المنطقة بحكم قرابته لعائلة رمضان، وان المنظمات الحزبية لبعض الأحزاب في المنطقة التي القي فيها القبض على رمضان كانت قد راقبت البيت عن كثب، واتصلت بالاتحاد الوطني الكردستاني الذي أشار على هذه المنظمات بضرورة الإبقاء على سرية الخبر حتى يتم رصد المكان بشكل جيد والتأكد من وجوده في البيت ومداهمته أثناء الليل بطريقة التسلل وليس بطريقة الهجوم العسكري، بهدف الحفاظ على حياته للاستفادة من المعلومات التي لديه.

وقالت المصادر إن العملية تمت بنجاح كبير، فقد استسلم للحال ولم يبد أية مقاومة، وكان مشدوها الى درجة مذهلة لأن العملية كانت مفاجئة وسريعة للغاية.

وأضافت المصادر ان القاء القبض على طه ياسين رمضان يشكل ضربة قوية لبقايا النظام، وانه قد نقل في الحال الى السليمانية، حيث وصلت طائرة سمتية خاصة لنقله الى مطار بغداد الدولي للتحقيق معه


المصدر: صحيفة الوسط البحرينية

تم حفظ الصفحة من الرابط: http://alwasatnews.com/news/342883.html