صحيفة الوسط البحرينية

العدد : 498 | الجمعة 16 يناير 2004م الموافق 07 محرم 1446هـ

عندما تصبح الديمقراطية البحرينية على المحك

الكاتب: سيد ضياء الموسوي - comments@alwasatnews.com

فعلا نحن نمر بكارثة مالية كبرى كان ضحيتها أموال المتقاعدين والمؤمن عليهم... ملايين ذهبت لأسباب مختلفة، حدث الكثير بسبب التجاوزات... في الأيام المقبلة سأستعرض وبالأرقام والمستندات ما كان يجري من مصائب وفجائع مالية في الهيئة العامة للتقاعد، لنرى بعد ذلك كيف ستكون إجابات الوزير عبدالله سيف. وهنا نسأل الوزير - قبل أن يسأله البرلمان - وبلغة الوثائق والأرقام:

1- لماذا قام الوزير بإصدار قرار بتاريخ 1 يناير/ كانون الثاني 2000م ينص على إعطاء الموظفين في هيئة التقاعد قروضا من غير فوائد، ما لزم من ذلك خسارة كبرى. فهذه أموال المؤمن عليهم، فمن خوّل الوزير أن يسن مثل هذا القرار على رغم أن الأموال ليست أموالا للحكومة؟

2- كانت الهيئة تنوي الاحتفال باليوبيل الفضي لكنها لم تحتفل به، وعلى رغم ذلك كانت كلفة الاستعدادات للاحتفال 64 ألف دينار إذ تم شراء هدايا وساعات وأقلام حبر وطباعة كتب بأموال المؤمن عليهم، شراء ساعات يد هدايا لليوبيل الفضي كلف ألفين وأربعمئة وخمسين دينارا. رقم المستند 813 تاريخ 3 فبراير/ شباط 2001. وهنا نسأل الوزير والمدير العام السابق: لماذا اشتريت هذه الهدايا وبهذه الكلفة وبأي مستند قانوني حصل هذا التصرف؟ هل من العدالة شراء ساعات وتوزيعها هدايا وهي من أموال آخرين، أي من أموال المؤمن عليهم؟ بماذا سيجيب الوزير عن هذه الهدايا والساعات؟ وأين وزعت؟ وخصوصا أن الاحتفال لم يتم.

3- هل يعلم الوزير أن المدير العام السابق قام بتوزيع «مساعدات» من أموال المؤمن عليهم على أناسٍ من داخل هيئة التقاعد ومن خارجها؟ إذ تم إعطاء موظف ألفي دينار (رقم المستند 4099 تاريخ: 23 يونيو/ حزيران 1999؟) بأي حق توزع أموال المؤمن عليهم كمساعدات؟

4- هل يعلم الوزير أنه تم صرف مبلغ (سبعمئة وأربعين دينارا) مصاريف رحلة ومن أموال أيضا المؤمن عليهم؟ (رقم المستند: 4097 تاريخ 23 يونيو 1999م).

هل للوزير أن يعلمنا عن هذه الرحلة، فلربما يحب المؤمن عليهم أن يحضروا؟

5- هل يعلم الوزير أن كلفة طباعة وتنسيق وشراء صناديق من النوع الفاخر للكتاب الذي جمعه المدير العام محمد عبدالغفار العلوي، هي عشرون ألفا وثمانيمئة وتسعة وخمسون دينارا (20859) والغريب في الأمر أن هذه الكلفة دفعت كلها من أموال المؤمن عليهم... وإليك أيها الوزير التفاصيل:

- تنسيق الكتاب (التقاعد البحريني بين الأصالة والمعاصرة) كلف (700 دينار) رقم المستند: 3060.

- طباعة الكتاب كلفت: 17700 دينار رقم المستند 3287.

- أعمال إضافية على الكتاب: 900 دينار.

- عمل صناديق من النوع الفاخر للكتاب: 90 دينارا.

- ترجمة الكتاب بكلفة ألف وأربعمئة وتسعة وستين دينارا. وللأسف الشديد الوزير سيف له مقدمة في بداية الكتاب يشكر فيها مؤلف الكتاب المدير العام محمد العلوي. وهنا نسأل الوزير: الكتاب كلف ما يربو على «20» ألف دينار (20,859) وبأموال المؤمن عليهم... هل هذا يصب في خدمة ومصالح المؤمن عليهم؟ وما هذا الكتاب الذي يكلف أكثر من عشرين ألف دينار؟ هل ذلك يجوز شرعا وقانونا يا سعادة الوزير؟

- يا سعادة الوزير لقد قام المدير العام السابق بدفع ثلاثين ألف دينار بمستند دفع رقم 8376 بتاريخ 23 ديسمبر/ كانون الأول 2001 لمؤسسة (... للاستشارات الهندسية) وهذا المبلغ عبارة عن كلفة الرسوم الهندسية الخاصة بمبنى الهيئة الجديد الذي كان من المفروض أن يقام على الأرض المجاورة لمبنى الهيئة. والوثيقة تقول: «ولعلمكم بأن المشروع المشار إليه قد توقف). لقد دفعتم المبلغ وتراجعتم عن المبنى وكانت الخسارة 30,000 دينار دفعت من أموال المؤمن عليهم.

- من سيدفع الخسائر يا سعادة الوزير؟ فبين يدي وثيقة من إدارة الاستثمار موقعة من قبل مدير إدارة الاستثمار مرسلة إلى رئيس قسم المطابقة والتسويات بتاريخ 17 سبتمبر/ أيلول 2003 وهي تحت عنوان: خسارة الهيئة العامة في استثمار Nation Rent مع بنك انفستكورب. تقول الرسالة: «نود إحاطتكم علما بأن الهيئة العامة قد خسرت المبلغ الذي تم استثماره مع بنك انفستكورب في استثمار Nation Rent بتاريخ 21 أكتوبر/ تشرين الأول 1999 وقدره (4,800,000) باسم صندوق التقاعد المدني و(3,200,000) باسم صندوق التقاعد العسكري. ونظرا إلى ذلك خسرت الهيئة العامة المبلغ بكامله».

هذا عدا ما تكلمنا عنه سابقا عن أموال دفعت من أجل زهور وعطور... وعدا المبالغ التي تم خسرانها جراء شطب القروض والدخول في مشروعات غير ناجحة. أما عن قضية التعاطي مع أسهم الشركات والمصارف، فهذا سنناقشه لاحقا. السؤال: كيف سيجيب وزير المالية عن كل ما ذكر؟ علما بأن الوثائق الموجودة بين أيدينا تتحدث عن قضايا كثيرة سنتطرق إليها لاحقا. طبعا اليوم يوم عصيب ويوم تمتحن فيه الديمقراطية البحرينية. ونتمنى من النواب أن يكونوا على ما كانوا عليه سابقا من إصرار على تحقيق الموقف الوطني، فهو اختبار للنواب ولرئيس المجلس خليفة الظهراني أمام ملف في غاية الخطورة والحساسية


المصدر: صحيفة الوسط البحرينية

تم حفظ الصفحة من الرابط: http://alwasatnews.com/news/366628.html