صحيفة الوسط البحرينية

العدد : 2823 | السبت 29 مايو 2010م الموافق 10 ذي الحجة 1445هـ

"الداخلية" تستعد لإدخال نظام المراقبة الأمنية بالكاميرات في الشوارع العامة والمناطق الحيوية

وجه سمو رئيس الوزراء خلال جلسة مجلس الوزراء اليوم وزير الداخلية إلى إدخال التقنية والتكنولوجيا الحديثة ومنها نظام المراقبة الأمنية بالكاميرات في الشوارع العامة والمناطق الحيوية وتعميمها لدعم توجهات الحكومة في حفظ الأمن وضمان سلامة الممتلكات العامة والخاصة ، موجهاً سموه إلى الشروع في تنفيذ المرحلة الأولى من مشروع المراقبة الأمنية الذي أطلع وزير الداخلية المجلس على آخر المستجدات بشأنه.
وبحث مجلس الوزراء مشروع قرار بضوابط التصرفات المالية للوزارات والجهات الحكومية ، وأحاله إلى اللجنة الوزارية للشئون القانونية وذلك في إطار بحث المجلس للتوصية المرفوعة من اللجنة الوزارية للشئون المالية والاقتصادية بخصوص الخطوات المقترحة لمعالجة الملاحظات التي أبداها ديوان الرقابة المالية بشأن مصروفات بعض الوزارات الحكومية عن الميزانيات المعتمدة لها في تقاريره السابقة ، ويهدف مشروع القرار إلى ضبط وإدارة الموارد وكافة التصرفات والمعاملات المالية لكافة الوزارات والأجهزة الحكومية بما في ذلك الجهات ذات الميزانيات المستقلة ويسهم في إيجاد أقصى حد من توحيد سياسات ومعايير التصرفات المالية من قبل كافة الوزارات والأجهزة الحكومية بما في ذلك الجهات ذات الميزانيات المستقلة .
من جانب آخر، أقر مجلس الوزراء الحساب الختامي الموحد للدولة للسنة المالية المنتهية في 31 ديسمبر 2009، والذي يتضمن النتائج الفعلية للحسابات المالية للسنة المالية المذكورة مقارنة بالقانون رقم (4) لسنة 2009 الخاص باعتماد الميزانية العامة للدولة للسنتين الماليتين 2009 و2010 وعدد من القوانين والمراسيم بقوانين والقرارات ذات العلاقة ، وقرر المجلس إحالة الحساب الختامي الموحد وتقرير أداء تنفيذ الميزانية العامة للدولة للسنة المالية 2009 إلى مجلس النواب طبقاً لأحكام الدستور والقانون.
 


المصدر: صحيفة الوسط البحرينية

تم حفظ الصفحة من الرابط: http://alwasatnews.com/news/432090.html