صحيفة الوسط البحرينية

العدد : 2920 | الجمعة 03 سبتمبر 2010م الموافق 18 محرم 1444هـ

تخوف من استمرار أزمة نقص الفصول الدراسية في جامعة البحرين

قال ممثل كلية إدارة الأعمال بمجلس طلبة جامعة البحرين حسين حميد: «إن وضع التسجيل للفصل الدراسي المقبل لم يتغير، إذ تمت إضافة بعض الفصول الدراسية لبعض المقررات الدراسية، في الوقت الذي مازال هناك نقص في البعض الفصول».

وأضاف حميد في حديث لـ «الوسط» أن «بعض المقررات الدراسية تم فتح فصول دراسية إضافية لها، إلا أن بعض المقررات لم تفتح إليها فصول دراسية حتى الآن بسبب عدم وجود عدد كافٍ من الأساتذة، إذ إن أحد المقررات تم فتح 9 فصول دراسية له خلال الفصل الماضي، إلا أن هذا العام لم يتم فتح سواء فصلين وذلك بسبب الضغط الذي يتعرض له الأساتذة جراء كثرة أعداد المقبولين في الجامعة».

وأشار حميد إلى أن هناك تخوفاً من أن تتكرر أزمة الفصول الدراسية عندما يتم فتح أبواب الحذف والإضافة لدفعة 2007 و2008 و2009، إذ إن أغلب طلبة هذه الدفعات لم يحصلوا إلا على مادتين أو ثلاثة مواد دراسية. لافتاً إلى أن هناك تعاوناً من قبِل جامعة البحرين، إلا أن المشكلة الأساسية هي عدم توافر عدد كافٍ من الأستاذة لبعض التخصصات وخصوصاً مع كثرة أعداد المقبولين في الجامعة.

ونوه حميد إلى أن بعض المقررات الدراسية لم تدرج هذا العام ولم تدرج العام الماضي بسبب نقص الأساتذة وكثرة المقبولين في الجامعة.


المصدر: صحيفة الوسط البحرينية

تم حفظ الصفحة من الرابط: http://alwasatnews.com/news/472955.html