صحيفة الوسط البحرينية

العدد : 3105 | الإثنين 07 مارس 2011م الموافق 07 رمضان 1444هـ

حشود تحيط بـ «التحقيقات الجنائية» دعماً لمطالب «اللؤلؤة»

لفَّت حشود جماهيرية أمس (الاثنين 7 مارس / آذار 2011) مبنى إدارة التحقيقات الجنائية بالعدلية في مسيرة داعمة للمطالب التي ترفع في دوار اللؤلؤة، ولوحظ غياب التواجد الأمني في المنطقة، باستثناء تواجد أعداد من قوات مكافحة الشغب داخل المبنى.

وبدأت المسيرة بانطلاق حشود من دوار اللؤلؤة باتجاه مبنى التحقيقات لتلتحق بمسيرة أخرى كانت موجودة قرب المبنى، والتحمت المسيرتان معاً مشكلتين طوقاً بشريّاً في محيط المبنى.

ورفع المشاركون خلال المسيرة الكثير من المطالب يتصدرها تغيير الحكومة وتشكيل حكومة مؤقتة، وضمان انتخاب الحكومة من الشعب، والعمل على تعديل الدستور بما يلبي طموحات الشعب البحريني. وشدد المشاركون في المسيرة على ضرورة أن تؤخذ هذه المطالب وغيرها في الاعتبار عند الحديث عن الحوار الوطني الذي يعول عليه الكثيرون لإخراج البحرين من الأزمة السياسية التي تمر بها.

وخلال التجمع عند مبنى التحقيقات الجنائية ألقى الشيخ محمد حبيب المقداد كلمة طالب فيها بالإفراج عن باقي المعتقلين. وتطرق المقداد إلى الحديث عن البعد الطائفي الذي بدأ يطغى على الساحة السياسية في البحرين، وأكد أن البحرينيين بسنتهم وشيعتهم يتوافقون على مطالب الإصلاح، نافياً أن تكون هذه الاحتجاجات الشعبية تهدف إلى طغيان طائفة على حساب طائفة أخرى أو تحقيق مكاسب طائفية.

وشدد على أن هذا التحرك الشعبي يسعى إلى توفير الحياة الكريمة التي يستحقها جميع أهل البحرين باختلاف طوائفهم وانتماءاتهم


المصدر: صحيفة الوسط البحرينية

تم حفظ الصفحة من الرابط: http://alwasatnews.com/news/531100.html