صحيفة الوسط البحرينية

العدد : 3189 | الثلثاء 31 مايو 2011م الموافق 07 جمادى الأولى 1444هـ

إرجاء قضية سرقة عاملي نظافة إلى أكتوبر

أرجات المحكمة الكبرى الجنائية، برئاسة القاضي الشيخ محمد بن علي آل خليفة وعضوية القاضيين طلعت إبراهيم وبدر العبدالله وأمانة سر ناجي عبدالله، قضية متهمين بسرقة عاملي نظافة لدراسة القضية حتى 2 أكتوبر/ تشرين الأول 2011.

وكانت النيابة العامة وجهت للمتهمين أنهما سرقا المبلغ النقدي والهاتف النقال والمملوكين للمجني عليه الأول بأن قام المتهم الأول بمسكه من الخلف وقام المتهم الثاني بصفعه على وجهه ووضع يده في جيبه وأخذ المبلغ النقدي من محفظته والهاتف النقال وتمكنا بهذه الوسيلة القسرية من إتمام السرقة والفرار بالمسروقات، كما وجهت النيابة العامة للمتهم الثاني أنه اعتدى على سلامة جسم المجني عليه واحدث به الإصابات المبينة في التقرير الطبي والذي لم يفض فعل الاعتداء لعجزه أو مرضه عن أعماله الشخصية مدة تزيد على 20 يوما.

وتتمثل تفاصيل القضية في أن بلاغا من المجني عليهما اللذين يعملان عاملي تنظيف شوارع تابعين لبلدية المحرق أنهما في وقت عملهما فجرا بتنظيف احد الشوارع حضر لهما المتهمان وطلبا منهما النقود التي بحوزتهما، فابلغهما المجني عليهما بأنهما لا يملكان أي نقود، إلا أن المتهمين اعتديا عليهما بالضرب وسرقا محفظة احدهما والتي كان بداخلها 5 دنانير كما سرقا الهاتف النقال ولاذا بالفرار، وقد استطاع رجال الأمن ومن خلال التحريات التوصل للمتهمين


المصدر: صحيفة الوسط البحرينية

تم حفظ الصفحة من الرابط: http://alwasatnews.com/news/563863.html