صحيفة الوسط البحرينية

العدد : 3271 | الأحد 21 أغسطس 2011م الموافق 09 ربيع الاول 1445هـ

مسعود جهرمي مصاب بـ «الكبد الوبائي» وعائلته تناشد إطلاق سراحه

ناشدت عائلة رئيس قسم هندسة الالكترونيات في الجامعة الأهلية مسعود جهرمي عاهل البلاد جلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة والمسئولين المعنيين في الدولة الإفراج عن مسعود جهرمي المعتقل منذ 14 أبريل/ نيسان 2011 وذلك لما يعانيه من مرض التهاب الكبد الوبائي (ج)، داعية إلى توفير السبل كافة للخروج به الى الدول التي توفر العلاج اللازم لهذا النوع من المرض.

وذكرت أنه أثناء فترة اعتقال جهرمي تم إجراء فحص لدمه أثبت أنه مصاب بمرض التهاب الكبد الوبائي (ج)، كما أثبتت الفحوصات التي أجريت له في السجن أن فيروسات المرض في حالة نشطة وأن حالة مسعود غير مستقرة وتتطلب التدخل العلاجي السريع الذي هو مفقود خلال فترة احتجازه في السجن، لافتة إلى أن مرض التهاب الكبد الوبائي (ج) هو مرض قد يسبب مضاعفات مميتة منها سرطان الكبد في حالة عدم معالجته بالعقاقير والأدوية غير المتوافرة أصلاً في مملكة البحرين.

وأشارت عائلة جهرمي إلى أن حالة مسعود الصحية والنفسية متدهورة وتتطلب التدخل السريع لإنقاذ حياته كحد أدنى من حقوقه الإنسانية والمدنية، موجهة هذا النداء العاجل والإنساني إلى من يهمه الأمر للتدخل السريع بالإفراج عن مسعود جهرمي المريض بمرض عضال، مبينة أنه بريء حتى تثبت إدانته غير المعروفة أصلاً.

من جهته؛ قال المحامي محسن العلوي إننا نرى من الناحية القانونية أن بقاء جهرمي في الحبس الاحتياطي طوال هذه المدة ومع تدهور حالته الصحية فيه مخالفة لقواعد الحبس الاحتياطي الذي يفنرض استمراره أن هناك خطراً على المجتمع من الموقوف وأن هناك جريمة خطيرة قد ارتكبها، بينما سجلات النيابة لا تفيد إلا أنه متهم بجنحة بسيطة.

وأشار العلوي إلى أن قواعد العدالة، التي هي إحدى مصادر التشريع بحسب الدستور البحريني، تمنع استمرار حبس المتهم طوال هذه الفترة وهو في حالة صحية متدهورة، لافتاً إلى أن العهد الدولي لحقوق الإنسان يمنع هو الآخر هذا النوع من الحبس الاحتياطي ويعتبره تقييداً لحرية الشخص من دون مبرر واضح


المصدر: صحيفة الوسط البحرينية

تم حفظ الصفحة من الرابط: http://alwasatnews.com/news/584683.html