صحيفة الوسط البحرينية

العدد : 3879 | السبت 20 أبريل 2013م الموافق 11 شعبان 1445هـ

وزير الدفاع الأميركي: إسرائيل لديها الحق في تنفيذ ضربة منفردة ضد منشآت إيران النووية

قال وزير الدفاع الأميركي تشاك هاجل اليوم الأحد (21 أبريل / نيسان 2013) إن واشنطن ترغب في "مزيد من الوقت" لكي تحدث العقوبات التأثير المطلوب ومنع إيران من حيازة أسلحة نووية.

وقال هاجل في مستهل جولة تستغرق ستة أيام يزور خلالها إسرائيل وأربعة دول شرق أوسطية حليفة أخرى، إن استخدام القوة العسكرية يتعين أن يظل مطروحا على الطاولة، ولكن كـ "خيار أخير" فقط. غير أنه أكد أيضا على اعتراف واشنطن بان إسرائيل لديها الحق في اتخاذ قرار تنفيذ ضربة منفردة ضد منشآت إيران النووية من منطلق الدفاع عن النفس.

وقال هاجل للصحفيين على متن طائرته المتجهة إلى تل أبيب إن العقوبات الدولية تضر إيران بشكل كبير. وأضاف أنه إذا لم تحدث العقوبات التأثير المطلوب ، فإن الخيار العسكري يجب أن يظل مطروحا على الطاولة، لكن كخيار أخير.

وأكد على تطابق رؤية إسرائيل والولايات المتحدة ودول أخرى بشأن التهديد الذي تفرضه إيران. وقال إنه يتعين على إسرائيل اتخاذ القرارات اللازمة لحماية نفسها والدفاع عن نفسها. كان هاجل قد وصل إلى إسرائيل اليوم الأحد في مستهل جولته الشرق أوسطية الأولى منذ توليه مهام منصبه، والتي تشمل أيضا الأردن والسعودية ومصر والإمارات العربية المتحدة.

وسيلتقي الوزير خلال زيارته لإسرائيل الرئيس شيمون بيريز ورئيس الوزراء بنيامين نتنياهو ووزير الدفاع موشيه يعلون "ليبحث معهم القضايا الأمنية الراهنة، وفي مقدمتها الملفان السوري والإيراني".وكانت صحيفة "نيويورك تايمز" نقلت عن مسؤول أمريكي بارز القول قبل أيام إن واشنطن تعتزم بيع صواريخ وطائرات ومعدات نقل أفراد إلى إسرائيل والسعودية والإمارات ، في إطار صفقة تصل قيمتها إلى عشرة مليارات دولار لتعزيز قدراتهم على مواجهة "التهديد الإيراني".

وأوضح هاجل أن إبرام صفقة الأسلحة مع إسرائيل يوجه رسالة واضحة إلى حكومة طهران مفادها أن الخيار العسكري لا يزال مطروحا لمنع الجمهورية الاسلامية من امتلاك أسلحة نووية.


المصدر: صحيفة الوسط البحرينية

تم حفظ الصفحة من الرابط: http://alwasatnews.com/news/766227.html