صحيفة الوسط البحرينية

العدد : 3923 | الإثنين 03 يونيو 2013م الموافق 14 شوال 1445هـ

الدوسري: سلوكيات مرورية خاطئة تعرِّض حياة الأطفال للخطر

أكد مدير إدارة الثقافة المرورية بالإدارة العامة للمرور المقدم موسى عيسى الدوسري، أن السلوكيات المرورية الخاطئة من شأنها أن تعرض حياة الأطفال للخطر، وبخاصة مع دخول فصل الصيف وبدء العطلة الدراسية، وزيادة حركة الأطفال في الشوارع والمناطق السكنية، وتصل لأوقات متأخرة من الليل.

وشدد الدوسري على أهمية تظافر الجهود بين الإدارة العامة للمرور وأولياء الأمور في الحفاظ على سلامة الأطفال من الحوادث والسلوكيات المرورية الخاطئة، مؤكداً أن الشراكة المجتمعية تتطلب التعاون بين «المرور» والأسرة.

وقال: «إن إدارة الثقافة المرورية ستقوم بحملة توعوية مكثفة لشرائح المجتمع للتعريف بالسلوكيات المرورية الخاطئة، ومحاولة الحد من تلك السلوكيات من خلال غرس مفاهيم السلامة المرورية، وخلق جيل ذي وعي مروري»، مؤكداً أن تلك الحملات ستليها حملات لتنفيذ القانون.

وذكر أن من السلوكيات الخاطئة، التي تكثر في هذا الموسم استخدام الدراجات النارية ذات الأربع عجلات في المناطق المأهولة والأماكن المكتظة، وعلى الطرقات والشوارع العامة وفي الأحياء السكانية، وعدم الالتزام بما جاء في القرار الوزاري المنظم لاستخدام هذا النوع من الدرجات، مبيناً أن فترة الصيف يزيد فيها نسبة استخدام الدراجات الهوائية، وخاصة للفئات العمرية الصغيرة، مؤكداً أهمية أن يراقب أولياء الأمور أبناءهم وتوعيتهم بالاستخدام السليم لقيادة الدراجة الهوائية، خاصة أنها وسيلة ترفيهية محببة لدى الكثير من الأطفال والكبار، وقال: «إن على أولياء الأمور الحرص على توجيه أبنائهم بعدم الجلوس خلف الحافلات والشاحنات الكبيرة في مواقف السيارات للحفاظ على أرواحهم من عدم انتباه السائق ورجوعه للخلف».

وأشار إلى أن الإدارة العامة للمرور حريصة على التوعية المرورية قبل تنفيذ أية حملة قانونية، وأن الهدف الرئيسي الذي تعمل عليه الإدارة العامة للمرور هو الحفاظ على سلامة الجميع من أجل الصالح العام.


المصدر: صحيفة الوسط البحرينية

تم حفظ الصفحة من الرابط: http://alwasatnews.com/news/778005.html