صحيفة الوسط البحرينية

العدد : 3949 | السبت 29 يونيو 2013م الموافق 16 محرم 1446هـ

«الخدمة المدنية» قام بـ 17 زيارة رقابية للدوائر الحكومية العام الماضي

قالت مدير إدارة الرقابة الإدارية في ديوان الخدمة المدنية الشيخة رنا بنت عبدالرحمن آل خليفة إن الإدارة بزيارات رقابية ميدانية للجهات الحكومية خلال العام الماضي بلغ عددها 17 زيارة.

وأوضحت، أن تلك الزيارات ركزت بشكل خاص على مواضيع إجراءات التوظيف بأنواعها (الجزئية والمؤقتة)، ونظام الحضور والانصراف، والترقيات، والندب، والتدريب والبعثات الدراسية، وصحة استخدام العلاوات والحوافز والمكافآت النقدية، والعمل الإضافي، وإجراءات التحقيق والتأديب ولجان الطعون والتظلمات، وتطبيق نظام الجودة، وتقييم الأداء، وصحة استخدام العلاوات، وإدراج الموظفين ضمن الهيئة العامة للتأمين الاجتماعي، وأنظمة الصحة والسلامة المهنية.

وأشارت إلى أن الإدارة قامت بزيارات مفاجئة لـ 13 جهة حكومية بخصوص نظام الحضور والانصراف، وذلك بغرض الاطلاع على أوجه القصور في الجهات الحكومية الخاضعة لإشراف ديوان الخدمة المدنية، للتأكد من التزام موظفي الجهات الحكومية بالحضور والانصراف في الأوقات المحددة قانوناً، فقد تبين من خلال تلك الزيارات التزام بعض هذه الجهات وقصور البعض الآخر، إلا أن التنسيق قائم بين هذه الجهات وديوان الخدمة المدنية، وذلك لربط نظام الحضور والانصراف بنظام الموارد البشرية المتبع في الخدمة المدنية (HORISON).

وبينت مدير إدارة الرقابة الإدارية أن تلك الزيارات الرقابية الميدانية كشفت عن وجود (12) مخالفة إدارية، تتعلق ببرامج التدريب والابتعاث في الجهات الحكومية، ولوحظ أنه لا توجد خطة تدريبية واضحة لبرامج التدريب في بعض الجهات الحكومية، وعدم حصول جميع الموظفين على الحد الأدنى للساعات التدريبية، وهي (50) ساعة سنويّاً، منوهة إلى أنه تمت معالجة الأوضاع في هذه الجهات وهم في طور إعداد هذه الخطة السنوية لتدريب الموظفين، حيث تم التأكيد على وجوب وضع خطة سنوية لتدريب جميع الموظفين بحسب الأنظمة المعمول بها.

وأشارت الشيخة رنا إلى قيام الإدارة بإعداد تقارير رقابية عن هذه الزيارات تتضمن ملاحظاتها وتوصياتها بشأنها، حيث تقوم الإدارة بمتابعة تلك الجهات الحكومية لمعالجة جميع تلك المخالفات، بما يضمن تحقيق العدالة والمساواة وتكافؤ الفرص وزيادة الانتاجية بين جميع الموظفين، ويعزز من مبدأ المسئولية والنزاهة في أداء الواجبات العامة.

وأشارت إلى أن ديوان الخدمة المدنية حرص على التأكد من قيام الجهات الحكومية بتطبيق نظام الجودة (ISO) تطبيقاً صحيحاً، وذلك بالتنسيق مع ديوان الخدمة المدنية والشركات المختصة في تطبيق نظم الجودة.

وأوضحت مدير إدارة الرقابة الإدارية أنه ورد إلى الإدارة حوالي 117 بلاغاً إداريّاً عبر الخط الساخن للإدارة، وذلك عن طريق الهاتف، والبريد الالكتروني، والبريد العادي.

وذكرت، أن نسبة البلاغات الإدارية المتسلمة عن طريق البريد الإلكتروني للخط الساخن لإدارة الرقابة الإدارية بلغت 66 في المئة من مجموع البلاغات المتسلمة، وهو دليل على أهمية وجود وسائل التواصل الإلكترونية لتلقي الشكاوى، وما يعكس ثقة الجمهور بالمصداقية والجدية التي تنتهجها إدارة الرقابة الإدارية، وعلى ذلك فإننا نجد أن نسبة البلاغات المتسلمة عن طريق الخط الساخن (الهاتف) والبلاغات الأخرى المتسلمة سواء عبر البريد أو بالوسائل الأخرى تشكل نسبة الثلث تقريباً من عدد البلاغات الإدارية المتسلمة خلال العام 2012.

وأكدت الشيخة رنا أن المجال مفتوح أمام جميع موظفي الجهات الحكومية الخاضعة لإشراف ديوان الخدمة المدنية وجميع أفراد المجتمع لتقديم البلاغات الإدارية إلى ديوان الخدمة المدنية.


المصدر: صحيفة الوسط البحرينية

تم حفظ الصفحة من الرابط: http://alwasatnews.com/news/788903.html