صحيفة الوسط البحرينية

العدد : 4133 | الإثنين 30 ديسمبر 2013م الموافق 14 شعبان 1445هـ

الظهراني في اجتماع حكومي نيابي: دعم تشريعي تام لتجريم «الكراهية»

وزير الداخلية: مخطط لنقل ما يجري من دمار في العراق للبحرين

قال وزير الداخلية الفريق الركن الشيخ راشد بن عبدالله آل خليفة إن هناك من يخطط للقتل والدمار ونقل ما يجري من إرهاب وتخريب في العراق الشقيق للأسف إلى البحرين وقد يكون ذلك سعيا إلى زرع الخلاف بين المسلمين، مؤكدا أنه ليس هناك أي تردد بالاستنفار الأمني لمواجهة أي تطور خطير من شأنه تعريض أمن وسلامة الناس للخطر، واتخاذ الإجراءات المطلوبة ضد كل من يتورط في مثل هذه الأعمال.

جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقد صباح يوم امس الاثنين (30 ديسمبر/ كانون الاول 2013)، بمجلس النواب بحضور وزير الداخلية، ووزير الدولة لشئون مجلسي الشورى والنواب عبدالعزيز الفاضل، ووزير الدولة للشئون الخارجية غانم البوعينين، ووزير الدولة لشئون الداخلية اللواء عادل الفاضل، وعدد من قيادات وزارة الداخلية، كما حضر الاجتماع رئيس وأعضاء لجنة الشئون الخارجية والدفاع والأمن الوطني بمجلس النواب، وعدد من النواب.

ومن ناحيته، أكد رئيس مجلس النواب خليفة الظهراني الدعم التشريعي التام من أجل حفظ الأمن والاستقرار في مملكة البحرين، وتعزيز الوحدة الوطنية، ورفض الكراهية وتجريمها وإشاعة والتأكيد على ثقافة التعايش والتسامح وما جبل عليه المجتمع البحرين من خلال برنامج وطني شامل، مشددا على أن مستقبل الوطن والأجيال القادمة بحاجة لوقفة مجتمعية وطنية شاملة من الجميع، وخاصة من رجال الدين والجمعيات السياسية ومؤسسات المجتمع المدني والوسائل الإعلامية.

واشاد الظهراني بالجهود الوطنية الرفيعة التي تقوم بها وزارة الداخلية برئاسة وزير الداخلية الفريق الركن الشيخ راشد بن عبدالله آل خليفة ومنتسبي الوزارة كافة من ضباط وضباط صف وأفراد.

وخلال الاجتماع، استعرض وزير الداخلية المستجدات والتطورات الأمنية، في ضوء إحباط قوات الشرطة لأربع عمليات نوعية تشكل تهديدا لأمن واستقرار الوطن واستهدافا لحياة المواطنين والمقيمين.

وأضاف أن هذا الأمر يتطلب اليوم وقفة وطنية رادعة من كل القوى الوطنية، مشددا على دور رجال الدين من سنة وشيعة، وكذلك مؤسسات المجتمع المدني في شجب ورفض هذه الأفعال وذلك حقنا للأنفس التي حرم الله تعالى قتلها، كما أكد الوزير أنه لن يترك مجال لتعصف الكراهية بمستقبل هذا الوطن وتفرق بين أبنائه لتصل إلى مرحلة العداء، مشيرا إلى أننا بحاجة إلى تشريع رادع يمنع تفشي مظاهر التفرقة والكراهية بين الناس حفاظا على الوحدة الوطنية وأمن واستقرار الوطن.

من جانبهم أكد النواب الدعم البرلماني والتقدير التام لأفراد ومنتسبي وزارة الداخلية كافة، وما يقومون به من جهود متميزة وأعمال وطنية هي محل فخر واعتزاز من الشعب البحريني.


المصدر: صحيفة الوسط البحرينية

تم حفظ الصفحة من الرابط: http://alwasatnews.com/news/842980.html