صحيفة الوسط البحرينية

العدد : 4252 | الإثنين 28 أبريل 2014م الموافق 07 ذي الحجة 1443هـ

سجن المتهمين بقضية «تمرد البحرين» 5 سنوات

قضت المحكمة الكبرى الجنائية خلال جلستها أمس الإثنين (28 أبريل/ نيسان 2014) بسجن 9 متهمين، من بينهم الفنان صادق الشعباني، المصور حسين حبيل، والناشط الإلكتروني جاسم النعيمي، لمدة 5 سنوات والذين وُجهت لهم اتهامات تتمثل في الدعوة إلى مسيرات، والترويج لتغيير النظام السياسي، وذلك على خلفية الدعوات لما عُرف بـ «تمرد البحرين».

وحضر في الجلسة الماضية كل من المحامي محمد المرزوق والمحامية مريم عاشور والمحامية زينب ضاحي الذين تقدموا بمرافعة دفاعية طلبوا في نهايتها براءة موكليهم.

وخلال جلسة ماضية حضر الفنان صادق الشعباني أمام المحكمة منذ اعتقاله من سلطنة عمان، فيما ورد خطاب للمحكمة يفيد بأن حبيل والنعيمي لم يتمكنا من حضور الجلسة بسبب مرض ألمَّ بهما.

وتلا القاضي لائحة الاتهام على الشعباني، فيما أنكر الأخير ما نسب إليه.

وطالب المحامي علي العصفور بالإفراج عن حبيل الذي يرقد في مجمع السلمانية الطبي نظراً لتردي وضعه الصحي، وأشار إلى أنه من المقرر أن يتم نقله إلى المستشفى العسكري.

من جانبه، قال المحامي محمد المرزوق: «إن أوراق الدعوى خلت من أي دليل ضد الشعباني، وأنه لا علاقة له بهذه القضية، والدليل الوحيد الذي استندت النيابة العامة عليه هو اعتراف المتهم الثاني على الشعباني».

وأسندت النيابة العامة للمتهمين أنهم في غضون العام 2013، روّجوا لتغيير النظام السياسي بوسائل غير مشروعة عبر وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي، للخروج في مسيرات للغرض السابق ذكره، كما أنهم دعوا إلى مسيرات وتجمعات غير مخطر عنها.


المصدر: صحيفة الوسط البحرينية

تم حفظ الصفحة من الرابط: http://alwasatnews.com/news/880448.html