صحيفة الوسط البحرينية

العدد : 4302 | الثلثاء 17 يونيو 2014م الموافق 21 ذي القعدة 1444هـ

القائد العام: قوة الدفاع ماضية في خططها للتزود بأحدث الأنظمة المقاتلة

قال القائد العام لقوة دفاع البحرين المشير ركن الشيخ خليفة بن أحمد آل خليفة: “إن قوة دفاع البحرين ماضية في خططها العسكرية لإعداد القوة المثلى من خلال خطط وبرامج التدريب والابتعاث إلى الجامعات والكليات المتقدمة في الخارج، فضلاً عن تهيئة وتوفير المؤسسات التدريبية والتعليمية المتقدمة لمواكبة التطورات والقفزات الهائلة في مختلف المجالات العسكرية، إلى جانب دعم وتزويد قوة الدفاع بأحدث الأنظمة المقاتلة وتأهيل كوادرها الوطنية من ضباط وضباط صف وأفراد على متطلبات التقنية المعاصرة وإلى ما وصلت إليه العسكرية الحديثة”.

جاء ذلك خلال استقباله في مبنى القيادة العامة صباح أمس الثلثاء (17 يونيو/ حزيران 2014) عدداً من الضباط الخريجين حديثاً من الكليات العسكرية، والجامعات، وذلك لتقليدهم الرتب العسكرية وأداء القسم القانوني.

وهنأ القائد العام لقوة دفاع البحرين الضباط الجدد على تخرجهم، وشكرهم على ما بذلوه من جهود خلال فترة دراستهم وحثهم على الاستعانة بما اكتسبوه من علوم ومعارف وخبرة في تطوير قدراتهم وترجمتها إلى واقع عملي في مختلف اختصاصات وقطاعات أسلحة، ووحدات قوة الدفاع إلى جانب إخوانهم في هذه المؤسسة العريقة القائمة على الكفاءة بفضل اهتمام وتوجيهات عاهل البلاد القائد الأعلى حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة، وبمتابعة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة.

وحثَّ الضباط إلى ضرورة العمل بكفاءة وإخلاص مع إخوانهم من ضباط وأفراد من منتسبي هذا الصرح الشامخ، وذكر “أنهم ينتقلون الآن إلى مرحلة جديدة في حياتهم، حيث ينخرطون في الميادين العسكرية في واقع الحياة العملية، وينضمون إلى صفوف أسلحة ووحدات قوة الدفاع للعمل والعطاء، ولتنفيذ وتطبيق ما تم حصده من معلومات نظرية وتدريبات ميدانية خلال فترة دراستهم”.

وزوَّد القائد العام لقوة دفاع البحرين الضباط بتوجيهاته وإرشاداته القيمة لمواصلة التعليم والاستفادة من البرامج التدريبية لقوة الدفاع والمساهمة في عملية التنمية والتحديث التي تشهدها البحرين في ظل قيادة عاهل البلاد حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة، متمنياً للضباط التوفيق والنجاح في حياتهم العلمية والعملية.

وأشاد القائد العام بما حققه هذا الصرح العسكري الكبير من إنجازات كبيرة وتأهيل وإعداد أبناء الوطن للدفاع عن هذا الوطن العزيز والمكتسبات التي تحققت لمملكة البحرين عبر مسيرتها التاريخية، متمنياً لجميع منتسبي قوة الدفاع كل التوفيق والسداد في تأدية واجبهم الوطني وتحمل مسئولياتهم الملقاة على عاتقهم.

حضر الحفل مساعد رئيس هيئة الأركان للقوى البشرية اللواء الركن أحمد محمد آل خليفة، ومدير ديوان القيادة العامة اللواء الركن يوسف أحمد الجلاهمة، ومساعد رئيس هيئة الأركان للإمداد والتموين اللواء الركن أحمد يوسف الرويعي، ومساعد رئيس هيئة الأركان للعمليات اللواء الركن ذياب صقر النعيمي وعدد من كبار ضباط قوة دفاع البحرين.


المصدر: صحيفة الوسط البحرينية

تم حفظ الصفحة من الرابط: http://alwasatnews.com/news/896486.html