صحيفة الوسط البحرينية

العدد : 4333 | الجمعة 18 يوليو 2014م الموافق 05 شوال 1445هـ

التحاق 80 طالباً من ذوي الاحتياجات الخاصة بمركز الموهوبين

وزير التربية في مجلسه الرمضاني: افتتاح 15 نادياً صيفياً في أغسطس المقبل

تطرق وزير التربية والتعليم ماجد النعيمي، في مجلسه الرمضاني إلى خطة الوزارة لافتتاح 15 نادياً مدرسياً خلال الفترة من 3 إلى 28 أغسطس/ آب المقبل موزعةً على كل محافظات مملكة البحرين، وتقدم تلك الأندية أنشطة تعليمية وترفيهية متنوعة لطلبة وطالبات المرحلة الابتدائية بالمدارس الحكومية، بالإضافة إلى طلبة المدارس الخاصة.

وأكد الوزير أن الوزارة هيأت المدارس لاستقبال الطلبة وتنفيذ أنشطتها الصيفية، كما قامت بإعداد مجموعة من الاختصاصيين التربويين والمعلمين للإشراف على هذه الأنشطة، موضحاً أن هذه الأندية تنمي قيم التربية للمواطنة من خلال الزيارات الميدانية المتنوعة للعديد من المؤسسات الرسمية والأهلية التي تُعرف الطلبة بدور هذه المؤسسات في خدمة الوطن والمجتمع، وبالمعالم الحضارية والثقافية للبحرين.

وأشار النعيمي، خلال المناقشات بالمجلس، إلى أهمية الأنشطة المدرسية لما تحتويه من برامج تعد رافداً مكملاً للمناهج الدراسية، ولدورها الفعال في تغذية المسارح الوطنية والفرق الرياضية والأنشطة الثقافية بالمواهب الطلابية في المجالات كافة.

وأضاف أن الوزارة قامت خلال العام الدراسي بافتتاح 13 نادياً مدرسياً للمرحلة الإعدادية للبنين والبنات بمختلف المحافظات، حيث تنوعت الأنشطة التي نفذتها الأندية لتشمل الدروس العلاجية للمواد الأساسية في اللغة لعربية والرياضيات والعلوم واللغة الإنجليزية واللغة الفرنسية، إلى جانب الأنشطة المتنوعة كالنجارة، الخزف، الأنشطة الرياضية، أنشطة الحاسوب، الرسم والأشغال اليدوية، العمل التطوعي والمحافظة على البيئة، برنامج الزيارات الترفيهية والتثقيفية، المحاضرات وورش العمل في مجال تنمية الشخصية، المسابقات والمهرجانات المتنوعة، الدورات التدريبية في مجال الإلكترونيات والروبوتكس والكهرباء.

وأشار الوزير إلى أن الوزارة وفي ضوء جهودها الهادفة إلى النهوض بثقافة حقوق الإنسان في المجال التربوي، وتفعيل المبادئ والقيم للممارسات التربوية لمضامين حقوق الإنسان في العملية التعليمية التعلمية في مدارس مملكة البحرين، نفذت خلال العام الدراسي الماضي 446 فعالية تنوعت بين المؤتمرات والمنتديات واللقاءات وورش العمل والمحاضرات والمسابقات التربوية التي تتناول مواضيع حقوق الإنسان، استفاد منها 42427 من الطلبة وأعضاء الهيئات التعليمية من جميع المراحل الدراسية بالمدارس الحكومية والخاصة، بالإضافة إلى الطلبة من ذوي الاحتياجات الخاصة. لافتاً إلى أن الأنشطة التربوية التي نفذتها الوزارة والمدارس بلغت 5294 نشاطاً، وعلى الصعيد نفسه نفذت الوزارة عشرات البرامج والمسابقات الرياضية والكشفية المتنوعة شارك فيها آلاف الطلبة من مختلف المراحل الدراسية، وشملت المسابقات الرياضية والألعاب الفردية والجماعية والمهرجانات والعروض الرياضية، ومراكز التدريب واللياقة البدنية، وكذلك كشف والمواهب الرياضية اختيارها بالتعاون مع المؤسسة العامة للشباب والرياضية والاتحادات والأندية الوطنية. أما في المجال الكشفي فقد نفذت الوزارة أكثر من 245 نشاطا استفاد منه 9243 قائداً وكشافاً، وفي المجال الإرشادي تم تنفيذ أكثر من 270 نشاطاً، وبلغ مجموع المستفيدين منها 9500 زهرة ومرشدة وشابة وقائدة.

وأوضح الوزير أن الوزارة قامت من خلال مركز رعاية الطلبة الموهوبين بتنفيذ العديد من الأنشطة خلال العام الدراسي 2013 - 2014، تمثلت في 21 مشروعاً في شتى مجالات الموهبة الأكاديمية منها والأدائية، و121 برنامجاً إثرائياً صباحياً ومسائياً، و29 فعالية، و30 دورةً تدريبية لفئة الطلبة الموهوبين والهيئات التعليمية، كما تمّ التواصل مع 120 مدرسة بشكلٍ مُباشر عبر الزيارات الميدانية لتقديم الدعم الفني في مجال الموهبة والإبداع، واستفاد منْ تلك الخدمات 2138 طالباً وطالبة في المدارس الحكومية والخاصة منهم 80 طالباً وطالبة منْ ذوي الاحتياجات الخاصة، ونحو 300 من أولياء الأمور، إضافة إلى 890 من الهيئات التعليمية، بالإضافة إلى مشاركة فاعلة من خلال أوراق عمل وبحوث محكمة في 4 مؤتمرات دولية متخصصة في حقل تربية الموهوبين.


المصدر: صحيفة الوسط البحرينية

تم حفظ الصفحة من الرابط: http://alwasatnews.com/news/905108.html