صحيفة الوسط البحرينية

العدد : 4409 | الخميس 02 أكتوبر 2014م الموافق 21 محرم 1441هـ

رئيس الوزراء: مساعٍ مشتركة لتعزيز مجالات التعاون التجاري مع الفلبين

أكد رئيس الوزراء صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة أن هناك أفقاً واسعاً ومساعي مشتركة لتعزيز مجالات التعاون بين البحرين وجمهورية الفلبين الصديقة، لاسيما في المجالات الاقتصادية والتجارية والاستثمارية، بما يحقق المصالح المشتركة للبلدين والشعبين الصديقين، منوهاً سموه بما تشهده جمهورية الفلبين الصديقة من تقدم ونماء على المستويات كافة، كما أكد أهمية تبادل الزيارات بين المسئولين والوفود التجارية في البلدين للدفع بعلاقاتهما نحو المزيد من النمو والتطور.

جاء ذلك خلال حضور رئيس الوزراء صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة مأدبة العشاء التي أقامها نائب رئيس جمهورية الفلبين الصديقة جيجومار بيناي مساء أمس (الخميس) على شرف سموه، وذلك في إطار زيارة سموه الحالية إلى جمهورية الفلبين الصديقة. وأشاد صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء بما وصلت إليه العلاقات البحرينية الفلبينية من تطور وازدهار في جميع المجالات في ظل ما يجمع بين قيادتي وشعبي البلدين الصديقين من علاقات متميزة.

من جانبه، أشاد نائب رئيس جمهورية الفلبين بالزيارة التي يقوم بها صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء إلى جمهورية الفلبين، مثنياً على ما يوليه سموه من اهتمام بتعزيز علاقات التعاون والصداقة القائمة بين البلدين وتطويرها على المستويات كافة، مؤكداً حرص بلاده على تنمية أوجه التعاون مع مملكة البحرين والاستفادة مما يربط البلدين الصديقين من اتفاقيات ثنائية تغطي العديد من المجالات السياسية والاقتصادية، ومثنياً كذلك على ما تلقاه الجالية الفلبينية في البحرين من رعاية واهتمام يعكس المستوى المتقدم الذي وصلت إليه علاقات البلدين.

ونوه نائب رئيس جمهورية الفلبين بما تشهده البحرين من انفتاح وإشاعة أجواء الحرية والديمقراطية، مشيداً بخطوات الحكومة برئاسة صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء في مجالات التنمية المختلفة، لافتاً إلى أن البحرين تمتلك مقومات استثمارية تتمثل في بنية تحتية عصرية ومتطورة، ومنظومة من التشريعات والقوانين التي تعزز من مناخ الثقة في جذب الاستثمارات في البحرين.


المصدر: صحيفة الوسط البحرينية

تم حفظ الصفحة من الرابط: http://alwasatnews.com/news/925609.html