صحيفة الوسط البحرينية

العدد : 4412 | الأحد 05 أكتوبر 2014م الموافق 24 جمادى الأولى 1445هـ

ملك تايلاند يخضع لجراحة لإزالة المرارة ورئيس الوزراء يزور المستشفى

قال القصر الملكي في بيان بثه التلفزيون اليوم الإثنين (6 أكتوبر/ تشرين الأول 2014) إن ملك تايلاند بوميبون ادولياديج (86 عاما) -أطول الحكام الملكيين حكما في العالم- خضع لجراحة لإزالة المرارة.

وقال البيان الصادر عن القصر إنه "في الخامس من أكتوبر أجرى الأطباء أشعة سينية لجلالته ووجدوا أن المرارة منتفخة جدا. وفي الساعة التاسعة وخمس وأربعين دقيقة الليلة الماضية أدخل الأطباء كاميرا إلى منطقة المعدة وأزالوا المرارة.

"وكانت العملية ناجحة وعاد جلالته إلى غرفته بعد منتصف الليل بعشرين دقيقة. وفي هذا الصباح انخفض معدل دقات القلب وكان ضغط الدم طبيعيا وانخفضت درجة حرارة جلالته. ويواصل الأطباء إعطائه المضادات الحيوية وحقن سائل في الوريد."

وغادر الملك المستشفى الشهر الماضي بعد أن قضى فيه قرابة خمسة أسابيع للعلاج من التهاب في المعدة. ودخل المستشفى مرة أخرى في وقت متأخر يوم الجمعة الماضي لما قال مكتب الشؤون الملكية إنه ارتفاع في درجة الحرارة وعدم انتظام ضغط الدم.

وقام رئيس الوزراء التايلاندي الجنرال برايوت تشان أوتشا مرتديا بدلة ورابطة عنق صفراء -وهو لون مرتبط بالملك بصورة وثيقة- يصحبه نواب رئيس الوزراء وقائد الجيش التايلاندي الجنرال اودومديت سيتابوتر بزيارة مستشفى سيريراج الذي يعالج فيه الملك.

وينظر إلى بوميبون على أنه رمز لوحدة تايلاند وتمثل صحته موضوع اهتمام الشعب. ويوقر العديد من الشعب التايلاندي الملك وصوره معلقة في المباني الحكومية وفي العديد من المحلات والمنازل.

وكان الملك قد غادر نفس المستشفى في 2013 بعدما قضى قرابة أربعة سنوات في جناح خاص بالمستشفى بعدما دخلها في 2009 للعلاج من عدوى في الرئة.

ونادرا ما شوهد الملك في مناسبات عامة منذ خروجه من المستشفى ويقضي معظم وقته في قصر كلاي كانجون - أي قصر البعد عن الهموم- في بلدة هوا هين المطلة على البحر جنوبي بانكوك.

 


المصدر: صحيفة الوسط البحرينية

تم حفظ الصفحة من الرابط: http://alwasatnews.com/news/926327.html