صحيفة الوسط البحرينية

العدد : 4460 | السبت 22 نوفمبر 2014م الموافق 16 صفر 1441هـ

وزير «العدل»: لا مكان لـ «المقاطعة» وما نعيشه هو «المشاركة»

نفى وزير العدل والشئون الإسلامية والأوقاف رئيس اللجنة العليا للإشراف على سلامة الانتخابات الشيخ خالد بن علي آل خليفة، أن يكون لدعوات مقاطعة الانتخابات محلاً في البحرين، موضحاً من خلال زيارته للمركز الانتخابي العام بمجمع السيف أن ما نشاهده ونعيشه هو المشاركة في الانتخابات.

جاء ذلك خلال رد الوزير على سؤال بشأن دعوات الجمعيات السياسية المعارضة لمقاطعة الانتخابات وتأثيرها على عملية الاقتراع.

وقال الوزير: «هذه ليست أول مرة تصدر فيها الانتخابات في البحرين ودائماً يشارك أهل البحرين في الانتخابات، ولم يكن أبداً للمقاطعة محل في البحرين منذ أن تم الدعوة لها في العام 2002، ثم ما نراه الآن هو مشاركة وما أصفه الآن هو المشاركة».

وشدد على «إنني معني بالمشاركة. أنتم ماذا ترون؟ هل ترون مقاطعة أمامكم؟»- وذلك في إشارة إلى الإقبال الكثيف من قبل الناخبين على التوصيت في مجمع السيف.

وبرّر وزير العدل زيارته إلى المجمع إلى أنه «علمنا أن هناك ضغطاً شديداً على المركز الانتخابي الموجود في مجمع السيف، وسوف نبحث طريقة ما إذا كان بالإمكان توسيع المسارات أو إيجاد دعم للأجهزة الموجودة أو زيادة عدد المساعدين، ولكن الحمد لله ما أراه أن كثيراً من الناخبين مارسوا حقهم، والله يحفظ البحرين بأهلها».

وبشأن تعليقه على الإقبال على التصويت، أفاد الوزير: «كان لدينا تصور بوجود إقبال، ولكن في الحقيقة هناك بعض المراكز الانتخابية التي لاقت إقبالاً شديداً، وهذا ما نحاول حله. كل ما يحدث الآن بالنسبة لنا متوقع».


المصدر: صحيفة الوسط البحرينية

تم حفظ الصفحة من الرابط: http://alwasatnews.com/news/938596.html