صحيفة الوسط البحرينية

العدد : 4538 | الأحد 08 فبراير 2015م الموافق 06 محرم 1446هـ

مؤسسة حقوق الإنسان تستنكر حادث الاعتداء الارهابي بالمخارقة الذى أدى لإصابة 3 من أفراد الشرطة

استنكرت المؤسسة الوطنية لحقوق الإنسان اليوم الإثنين (9 فبراير / شباط 2015) حادث الاعتداء بالقنابل الحارقة (المولوتوف) علي أفراد الشرطة بمنطقة المخارقة في العاصمة المنامة ما أسفر عن إصابة ثلاثة منهم.

وذكرت المؤسسة في بيان لها أنها رصدت إصابة 3 من أفراد الشرطة في مساء يوم السبت الموافق 7 فبراير 2015 أثناء تأديتهم لواجبهم في تأمين الشوارع بمنطقة المخارقة في العاصمة المنامة من خلال تعرضهم لإلقاء القنابل الحارقة (المولوتوف) من قبل مجموعة من المتظاهرين، وكانت إصابة أحدهم بليغة، وذلك حسب بيان وزارة الداخلية على موقعها الرسمي.

وأعربت المؤسسة الوطنية لحقوق الإنسان عن استنكارها لتلك الأعمال غير القانونية التي تستهدف حياة رجال الأمن أو الأفراد كافة، مؤكدة أن تلك الأفعال من شأنها تقويض الأمن والاستقرار وترويع الآمنين من المواطنين والمقيمين وتهديد الأمن والسلم الأهلي، فضلا عن مساسها بحقوق الإنسان وحرياته الأساسية على نحو يعيق تمتعهم بها.

وحثت المؤسسة الوطنية جميع أفراد المجتمع البحريني إلى اليقظة والتمسك بالوحدة الوطنية ونبذ العنف بجميع أشكاله فكرا وممارسة والتنديد بهذه الحادثة، والعمل على ضبط النفس وتعزيز قيم التعايش السلمي بين الفئات والمكونات البحرينية المتنوعة.

كما طالبت المؤسسة الوطنية لحقوق الإنسان الجهات المختصة بالقيام بواجبها من خلال فتح تحقيق في الحادثة ومحاسبة كل من يثبت تورطه ومسؤوليته في ارتكابها، وفقا لمبدأ عدم الإفلات من العقاب.

وفي ختام البيان ابتهلت المؤسسة الوطنية لحقوق الإنسان إلى الله العلي القدير أن يمنّ على المصابين بالشفاء والصحة.


المصدر: صحيفة الوسط البحرينية

تم حفظ الصفحة من الرابط: http://alwasatnews.com/news/960053.html