صحيفة الوسط البحرينية

العدد : 4614 | السبت 25 أبريل 2015م الموافق 06 ربيع الاول 1444هـ

مراجعة أخطاء المعارضة

الكاتب: منصور الجمري - editor@alwasatnews.com

الأُسبوع الماضي نشرت «الوسط» مقابلة مع رئيسة اللجنة المركزيّة بجمعيَّة «وعد»، أستاذ علم الاجتماع، منيرة فخرو، والتي تحدَّثت بصراحة عن «وقوع المعارضة في أَخطاء مع ولادة حراك فبراير/ شباط 2011»... وقالت: «لقد سكتنا كجمعيّات سياسيَّة مرخَّصة عن الأَخطاء، وتركنا زمام الأُمور بيد الشباب المتحمّس».

ردود الأَفعال على ما طرحته فخرو كانت متنوّعة، إذ أن هناك من يكرّر دائماً أنَّ «الوقت ليس مناسباً» للحديث عن أَخطاء للمعارضة؛ وذلك لأَنَّ السجون والمنافي مملوءة، والآلام كثيرة جدّاً. غير أَنَّ المراجعة مطلوبة في كل الأَحوال، والمشكلة كانت ولاتزال أَنَّنا جميعاً، من هذا الجانب أو ذاك، نضحّي بتنوع الآراء بسبب خشيتنا من زيادة الأَمر سوءاً بدلاً من معالجته. ولعلَّ أَنَّ من أكثر العبارات تكراراً على مرّ السنين هي «الوقت ليس مناسباً»... لكن بحسب هذه المقولة، فإن الوقت ليس مناسباً، ولن يكون مناسباً في أّيّ زمان ومكان؛ لأن تعريف الوقت المناسب ليس محدَّداً من الأساس.

وعليه، فإنَّ الباب الذي فتحته فخرو، وهي التي أَمضت سنوات حياتها في خدمة المبادئ التي تؤمن بها، يجب أن يستفاد منه بموضوعيَّة، وبغضّ النظر عن الاعتبارات الأخرى. فخرو قالت: «كلنا بحاجة إلى المراجعة، وحديثي هذا قد يُزعج البعض في المعارضة»، لكنَّ المفترض أَلا ينزعج أحد، فنحن حاليّاً وصلنا إلى طريق مسدود، والأُفق أَصبح معلقاً على ما يدور في العالم وفي كلّ مكان، وليس على ما يدور في الوضع المحلي الذي تشبَّع كثيراً.

هناك الكثير من الأَسباب التي أوصلتنا إلى ما نحن فيه، وإذا كنا سنركّز على جانب المعارضة، فإنَّ تيَّار الأحداث في المنطقة العربية مطلع 2011 جرف الساحة نحو التجاوب مع المستجدات، لكنَّ المشكلة كانت في سيطرة الحماس، وفي استيراد شعارات لها مدلولات مختلفة عن الواقع البحريني. كما أنَّ المقارنات ليست دقيقة، سواء بالنسبة إلى المحيط الجغرافي المختلف، أَو الوضع الاقتصادي، أو التحالفات الاستراتيجيَّة التي تحكم الوضع الإقليمي، أو التركيبة السكانيّة، أو الحساسيّات التي لا توجد في أَماكن أُخرى. هذه كلها كانت تستدعي عدم الانجرار لعدد من المطبَّات التي كان بالإمكان تفاديها. المراجعة التي دعت إليها فخرو ضرورية؛ لكي نبصر سبلاً أفضل لبلادنا ومجتمعنا.


المصدر: صحيفة الوسط البحرينية

تم حفظ الصفحة من الرابط: http://alwasatnews.com/news/985240.html