صحيفة الوسط البحرينية

العدد : 4614 | السبت 25 أبريل 2015م الموافق 18 صفر 1441هـ

منع الشاحنات والصهاريج في الطرق العامة من 6.30 إلى 8 صباحاً ومن 2 إلى 3 ظهراً

وزير الداخلية: دراسة مرورية شاملة للحد من الازدحامات تشمل تحديد عمر افتراضي للمركبة

ترأس وزير الداخلية الفريق الركن الشيخ راشد بن عبدالله آل خليفة، صباح اليوم الأحد (26 أبريل/ نيسان 2015)، الاجتماع الثاني والثلاثين لمجلس المرور، وذلك بحضور وزير التربية والتعليم ماجد النعيمي ووزير الأشغال وشئون البلديات والتخطيط العمراني عصام خلف ووزير المواصلات والاتصالات كمال أحمد.

وقد رحب الوزير بأعضاء المجلس في اجتماعهم الأول بعد التشكيل الجديد للمجلس، مشددا على ضرورة مواصلة الجهود المخلصة بما يضمن تعزيز السلامة المرورية لكافة مستخدمي الطريق، مشيدا في مستهل الاجتماع، بجهود الإدارة العامة للمرور في إنجاح فعاليات الفورملا1 من خلال الخطط المرورية والتواجد الفعال.

بعدها بدأ المجلس، استعراض عدد من الموضوعات المدرجة على جدول الأعمال، ومن بينها التأثير العام لزيادة المركبات المسجلة في عدد الحوادث المرورية، ومعالجة الازدحامات والاختناقات المرورية، حيث قدم وزير الأشغال إيجازا استعرض فيه مشاريع تطوير شبكة الطرق الرئيسية والتدابير المقترحة للحد من الازدحام ، ومن بينها توسعة وتحسين شبكة الطرق وتطوير وسائل النقل الجماعي، فضلا عن نقل أو فتح فروع لمؤسسات خارج المنامة، منوها كذلك إلى مشروع أنظمة النقل الذكية بما يساعد في رفع معدلات انسياب الحركة المرورية.

فيما أكد الوزير أهمية وجود دراسة مرورية شاملة للحد من الازدحامات، تشمل تحديد عمر افتراضي للمركبة والعمل على الاستفادة من الخبرات والتجارب الدولية المتقدمة في هذا الشأن وزيادة عدد مستخدمي وسائل النقل الجماعي بما يساهم في الحد من الازدحامات المرورية.

كما بحث مجلس المرور، موضوع تنظيم وتحديد أماكن وقوف المركبات، وتطوير مشروع عدادات الوقوف الجديدة والشوارع المحدد فيها استخدام عدادات تحديد مدة الانتظار للمركبات، وزيادة عدد هذه المواقف إلى 3971 حيث شدد الوزير على ضرورة العمل على توفير مواقف للسيارات خاصة في المناطق المزدحمة والإسراع بتوفير الدوريات المرورية والكاميرات الأمنية في كافة المواقع، موجها مدير عام الإدارة العامة للمرور بسرعة اتخاذ الإجراءات اللازمة بشأن مقترحات معاينة الحوادث البسيطة من قبل شركات التأمين وتحديد كراجات معتمدة للفحص الفني. كما اطلع مجلس المرور على آخر التطورات بشأن إعداد دراسة متكاملة عن قواعد ومواصفات الشوارع والتي تعدها وزارة الأشغال والبلديات بالتعاون مع الإدارة العامة للمرور. وفي هذا السياق أكد معالي وزير الداخلية على ضرورة إطلاق حملات توعوية موجهة للمواطنين والمقيمين في حال تنفيذ أي تعديلات مرورية بالشوارع.

وواصل مجلس المرور مناقشة بنود جدول الأعمال، حيث بحث مشروع مراجعة حدود السرعة ومعايير تحديد السرعة المقترحة، وفيما يتعلق باقتراح منع استخدام الشاحنات والصهاريج للطرق خلال أوقات محددة، اطلع المجلس على مرئيات وزارة الأشغال والبلديات والتخطيط العمراني بشأن الأوقات المراد منع استخدام الشاحنات والصهاريج للطرق العامة فيها والأوقات المتبعة حاليا، حيث اتفق المجلس على مد فترة المنع لهذه المركبات فبعد أن كانت من الساعة 6:30 إلى 7:30 صباحا، تصبح من 6:30 إلى 8 صباحا، وفيما كانت في فترة الظهيرة من الساعة 1:30 إلى 2:30 تصبح من 2 إلى 3 ظهرا.

وفي نهاية الاجتماع ، أعرب وزير الداخلية عن شكره وتقديره لأعضاء مجلس المرور على متابعتهم المستمرة وجهودهم الممتدة لتلبية متطلبات واحتياجات السلامة المرورية بما يساهم في لحفاظ على مقدرات الوطن، مشيرا إلى أهمية التواجد الميداني ومستوى الجاهزية على مدار الساعة لمراقبة الحركة المرورية والعمل على انسيابها، والتدخل السريع لفك الاختناقات والتعامل مع الحوادث المرورية وفق القانون.

 


المصدر: صحيفة الوسط البحرينية

تم حفظ الصفحة من الرابط: http://alwasatnews.com/news/985429.html