صحيفة الوسط البحرينية

العدد : 4637 | الإثنين 18 مايو 2015م الموافق 11 ربيع الاول 1442هـ

متحف البحرين الوطنيّ يستقبل أعضاء ومستشاري مجلس النّواب العراقيّ

استقبل مدير المركز الإقليميّ العربيّ للتّراث العالميّ منير بو شناقي وممثّلون من هيئة البحرين للثّقافة والآثار وفدًا من أعضاء ومستشاري مجلس النّواب العراقيّ، وذلك صباح اليوم الثلثاء (19 مايو/ أيار 2015) بمتحف البحرين الوطنيّ، للاطّلاع على التّجربة البحرينيّة في الحفاظ على الحضارات الإنسانيّة، ودورها المتحفيّ في الاعتناء بإرث شعبها المادّيّ وغير الماديّ، بالإضافة إلى التّعرّف إلى مشاريع الهيئة المستقبليّة للاستثمار في الثّقافة.

وقد أشار خلال هذا اللّقاء منير بو شناقي إلى أهميّة هذا التّواصل والتّبادل المعرفيّ للتّعرّف على منجز الثّقافة وأهميّتها في الاعتناء بالتّراث الوطنيّ، وإحياء المكتسبات الإنسانيّة الشّعبيّة التي تجسّد هويّة الأوطان، مشيرًا إلى أنّ هذا الإرث بامتداده وتفاصيله يشكّل ذاكرة إنسانيّة متكاملة لسيرة الحضارات التّاريخيّة. وأكّد بو شناقي أنّ العراق موطنٌ أصيل بمقوّماته التّاريخيّة والحضاريّة التي لا بدّ من حمايتها لما تشكّله من قيمةٍ أَثْرت حضارات أخرى.

وأعرب عن اعتزازه بالتّعاون ما بين المركز الإقليميّ العربيّ للتّراث العالميّ وبين اختصاصيّي الآثار والتّراث العراقيّين لتوحيد الجهود، خصوصًا في ورشة العمل الأخيرة لاستكمال متطلّبات ترشيح موقع الأهوار وإدراجه على قائمة التّراث الإنسانيّ العالمي لليونيسكو.

من جهته أعرب وفد مجلس النّواب العراقيّ عن سعادته بهذه الزّيارة، مشيدًا بالاشتغال الثّقافيّ والفكريّ والمساعي للحفاظ على التّراث الإنسانيّ وإرث الشّعوب التي تبدو ملحوظةً من خلال متحف البحرين الوطنيّ ومشاريع الاستثمار في الثّقافة.

وأوضح الوفد أنّ ما تقدّمه مملكة البحرين من جهودٍ في هذا الاتّجاه تشكّل في واقعها نموذجًا حقيقيًّا للحفاظ على الهويّة واستلهام الحضارات الإنسانيّة في صياغة المشاهد الثّقافيّة والفكريّة. كما أشار إلى أنّ المركز الإقليميّ العربيّ للتّراث العالميّ بما يقدّمه من أعمال وجهود سيكون له بالغ الأثر في استعادة المنطقة العربيّة لمكوّنات هويّتها والتّركيز على القيمة الإنسانيّة الحقيقيّة لتلك الأوطان.

 

 


المصدر: صحيفة الوسط البحرينية

تم حفظ الصفحة من الرابط: http://alwasatnews.com/news/992398.html