العدد 5308 - الإثنين 20 مارس 2017م الموافق 21 جمادى الآخرة 1438هـ

"تنظيم المهن الصحية" تستعين بشركة عالمية للتدقيق على الشهادات الطبية في البحرين

المنامة - الهيئة الوطنية لتنظيم المهن والخدمات الصحية  

تحديث: 12 مايو 2017

 

صرحت الرئيس التنفيذي للهيئة الوطنية لتنظيم المهن والخدمات الصحية مريم الجلاهمة، بأنه تنفيذاً للخطة الاستراتيجية للهيئة 2016 - 2020 وتحقيقاً لهدف التأكد من تقديم خدمات صحية آمنة وموثوق بها ورفع مستوى جودة وسلامة خدمات الرعاية الصحية، قامت الهيئة بتوقيع اتفاقية مع شركة "داتافلو" هذا الأسبوع، وهي شركة عالمية تتحقق من صحة الوثائق التي تقدم للهيئة من قبل ممارسي المهن الصحية من مصادرها الأصلية قبل حصولهم على ترخيص مزاولة المهنة في مملكة البحرين. كما يأتي توقيع هذه الاتفاقية ليؤكد جدية مملكة البحرين في توحيد الإجراءات المتبعة مع سائر دول مجلس التعاون الخليجي حيث إن شركة "داتافلو" هي الشركة المعتمدة لدى دول مجلس التعاون الخليجي للتحقق من مصادر الوثائق.

كما أكدت الجلاهمة أن اتخاذ هذه الخطوة من قبل الهيئة يتماشى مع سياستها لتسهيل إجراءات الترخيص والإسراع في انجازها، حيث يترتب على توقيع هذه الاتفاقية قيام ممارس المهنة بتقديم نموذج تقديم الطلب (استمارة 1) مع مرفقاتها للهيئة ومن ثم التواصل مع شركة "داتافلو" مباشرة وتقديم مؤهلاته العلمية والتراخيص الحاصل عليها وخطابات التزكية الخاصة به وتتولى الشركة بعد ذلك التحقق من مصداقية هذه الوثائق عن طريق التواصل المباشر مع المصدر الرئيسي للوثائق وتقديم تقريرها للهيئة مباشرة خلال شهر تقريباً من تاريخ تقديم الطلب، مما يقلل حاجة ممارس المهنة أو المؤسسة الصحية للمراجعة المستمرة للهيئة للتأكد من استلامها للوثائق الواردة من الجهات المختلفة أو لتسليم وثائق متفرقة.   

وبهذه المناسبة، قال مدير المبيعات في "مجموعة داتافلو" علاء مسعود: "خلال السنوات الماضية، تمكنت "مجموعة داتافلو" من تأسيس شبكة واسعة ضمن قطاع الرعاية الصحية، ليس فقط في دول مجلس التعاون الخليجي، وإنما أيضاً في العديد من الدول حول العالم. واليوم، نعمل مع عدة جهات حكومية وعالمية مثل "إيكيو العالمية Aequo International" في الولايات المتحدة الأميركية والمجلس الطبي العام (GMC) في المملكة المتحدة، وبما يتوافق مع إرشادات اللجنة الدولية المشتركة (JCI)؛ وهي منظمة عالمية رائدة في مجال الاعتماد الصحي. ومن خلال تعاوننا مع الهيئة الوطنية لتنظيم المهن والخدمات الصحية في مملكة البحرين كشريك استراتيجي لـ "مجموعة داتافلو"، أصبحت البحرين خامس دولة في المنطقة تتبنى حلول التحقق من المصدر الأساسي؛ التي تُعنى بجمع المعلومات مباشرة من مصدرها الرئيسي، فيما يجعلها أكثر حلول التقصي دقة وموثوقية حتى الآن".

 وأضاف مسعود "تحت مظلة الشراكة التي تجمعنا مع الهيئة الوطنية لتنظيم المهن والخدمات الصحية، سنتمكن بكل فعالية من الحد من المخاطر العديدة المرتبطة بتزوير الوثائق، لضمان كفاءة وأهلية جميع العاملين في القطاع الصحي في مملكة البحرين".

من جهتها، صرحت رئيس قسم تنظيم المهن الصحية لينا القاسم بأنه سيتم تطبيق هذه الاتفاقية ابتداءً من يوم الأحد (19م ارس/ آذار 2017)، لذا يتوجب على جميع المتقدمين بطلبات جديدة للتراخيص، بالإضافة إلى المتقدمين بطلبات ولم يتم استكمال متطلبات إصدار التراخيص، تقديم طلباتهم لشركة "داتافلو" عن طريق رابط الشركة المتوافر على موقع الهيئة الإلكتروني وأن الهيئة لن تقبل أي وثائق من أية جهة أخرى للتحقق من وثائق ممارسي المهن الصحية.





التعليقات
تنويه : التعليقات لا تعبر عن رأي الصحيفة

  • أضف تعليق أنت تعلق كزائر، لتتمكن من التعليق بـ3000 حرف قم بـتسجيل عضوية
    اكتب رمز الأمان
    • زائر 13 | 1:19 ص

      ياريت يرجعوني الشغل اني كنت ادقق في الشهادات الوارده لنا من الخارج مو استشاريه موظفه حتى لو بعقد مؤقت قابله ونفيد بلدنا ووزارتنا واهلنا اني فعلا جاده في طلبي وسبق لي العمل في الصحه بس اني من المستغنى عنهم التابعين لتمكين وللعجز قعدنا في بيوتنا قبل لا تثبتنا الوزاره انتظر الرد من الهيئه اوالوزاره قابله بالعقد المؤقت

    • زائر 15 زائر 13 | 11:13 ص

      ياليت عشان إدققين في شهات الإداريين في ادارة المراكز الصحية إلي كل شهاداتهم من بونا الهندية وتاركينا إحنا إلي شهاداتنا من جامعة البحرين

    • زائر 12 | 1:16 ص

      في دخترة في مركز لبلاد القديم اتهاوش المرضى على طول ونا صارخت عليي بدون سبب ومحد يبغي اعالج عندها

    • زائر 11 | 12:00 ص

      في ناس معارضة على طول الخط لا يعجبكم العجب ولا الصوم في رجب

    • زائر 10 | 11:12 م

      انا بنتي مسويه الداتافلو في قطر هل تقدر تتوظف بالبحرين

    • زائر 8 | 10:27 م

      وما المشكلة ؟ ممكن حولك الطبيب للطوارىء لاخذ رأي المختص وللاطمئنان، ليش من الحبة سويتها وكانها مصيبة

    • زائر 7 | 10:11 م

      نعم يوجد أطباء مزيفين ويستطيع المريض أن يلاحظ الأمر عندما لا يستفيد من علاج طبيب عام أكثر من مرة في المراكز الصحية
      وكذلك يوجد إداريين للمستشفيات والمراكز الصحية شهاداتهم إن لم تكن مزيفة وهى فعلا غير مزيفة لكن مشتراة من جامعات أجنبية أو خاصة تبيع شهادات بكالريوس وماجستير في علوم الإدارة خاصة لمن شهاداتهم من بونا الهندية وما أكثرهم في إدارة المراكز الصحية .

    • زائر 6 | 8:34 م

      هذا بعد ان فاحة رائحة الأخطاء الطبية و كثرت . أما أبنائنا و بناتنا اللواتي حاصلات على الرخصتين في مزاولة الطب يبقين عاطلات و حبيسات غرفهن و اليأس اصبح رفيق نفوسهن الواهنة بفعل التعطل..

    • زائر 4 | 7:41 م

      رحت مركز باربار عشان اعالج ولدي من كحة وحولني دكتور مو بحريني لطوارئ
      السلمانية حق القلب ويوم رحت قال الطبيب إلي في الطوارئ مافيه مشكلة عنده في القلب والطبيب إلي في باربار ما شخصه عدل ونا بعد احترت واخدته الى المستشفى لمريكي وقالو ما فيه مشكلة القلب يعني الحمدلله بس الطبيب لازم يعرف شغله زين بدل ما ابهدلنا

    • زائر 3 | 6:47 م

      عجل ويش شغلة هيئة تنظيم المهن وليش يستلمون معاشات اذا جايبين شركة تسوي شغلهم

    • زائر 2 | 6:26 م

      إهدار للمال العام في ظل العجز المالي .. هيئة وموظفين وتمثيل رسمي يمكن القيام بهذه المهمة ، هل تقوم الدول بإيكال هذه المهمة لشركات خاصة قد تخضع للفساد ؟ ما فائدة السفارات والملحقيات الثقافية في الخارج !؟

    • زائر 1 | 6:21 م

      انزين
      ليش ما يوظفون الاطباء البحرينيين العاطلين
      ويوظفون اجانب شهاداتهم مزورة والاخير الهارب مو اول واحد ياخذ قرض ويهرب

اقرأ ايضاً