العدد 5382 - الجمعة 02 يونيو 2017م الموافق 07 رمضان 1438هـ

"ريا" لتحويل الأموال... تطلق رسمياً عملياتها في الخليج

توقع الخبير الاقتصادي يوان بايانتشي أن ينمو سوق التحويلات المالية من دول الخليج بنسبة تراوح بين 2% إلى 5% خلال العام الحالي، بزيادة عن العام الماضي.

وقال بيانتشي، الرئيس التنفيذي لشركة «ريا» لتحويل الأموال، ثالث أكبر مزود لخدمات تحويل الأموال في العالم والتابعة لمجموعة «يورو نت ورلدوايد المحدودة» المدرجة في بورصة ناسداك، إن حجم سوق التحويلات المالية من دول الخليج سيقدر بنحو 103 مليار دولار، منها 44 مليار تقريباً من السعودية وبنحو 32 مليار دولار من الإمارات، وفق بيان صحافي اليوم الجمعة (2 يونيو/ حزيران 2017).

وأعلن بيانتشي، خلال مؤتمر صحافي عقدته الشركة في دبي مؤخراً، عن إطلاق شركة «ريا» عملياتها الإقليمية من دبي للتوسع في دول مجلس التعاون الخليجي، بعد إبرامها أكثر من 50 شراكة مع مؤسسات من القطاع المصرفي والمالي في منطقة الخليج، منوهاً بأن الشركة أطلقت أيضاً خدمة على مستوى الصناعة للحوالات المالية إلى الهند، بعد توقيعها شراكات مع ثلاثة من أبرز وكلاء تحويل الأموال في الهند التي تعد الأولى عالمياً في استقبال الحوالات المالية.

وبين أنه وفقاً لتقارير البنك الدولي، تم إرسال أكثر من 38.6 مليار دولار من دول مجلس التعاون الخليجي إلى الهند في عام 2015، ما يجعل الخليج أكبر منطقة بالعالم مُرسلة للتحويلات المالية إلى ثاني أكثر الدول سكاناً في العالم.

وذكر أن «ريا» توفر أيضاً خدمات تحويل الأموال إلى الحسابات في البنوك، مما يتيح للعملاء تحويل الأموال إلى أي حساب مصرفي في الهند، لافتاً إلى أن الشركة، التي تحتفل هذا العام بالذكرى السنوية الـ 30 على تأسيسها، تقدم خدماتها الآن في 146 دولة، عبر أكثر من 321 ألف منفذ.

وبحسب بيانتشي، فإن شركة «ريا»، نجحت بعد استحواذها في 2015 على شركة تحويل الأموال الماليزية الرائدة «IME»، في توسيع بصمتها في آسيا، حيث يعد توسع «ريا» في الشرق الأوسط ودول مجلس التعاون الخليجي الخطوة الأحدث ضمن سلسلة من الخطوات الاستراتيجية للشركة، التي تشكل جزءاً من وحدة الحوالات المالية لمجموعة «يورو نت»، مشيراً إلى أنه في 2016، أجرت هذه الوحدة ما مجموعه 82.3 مليون معاملة بزيادة قدرها 20 % عن العام 2015، فضلاً عن إنجاز حوالات مالية بقيمة 33 مليار دولار.

ومن جانبه، أفاد مانويل فيلينا، العضو المنتدب في شركة «ريا» لمنطقة الشرق الأوسط، بأن المقر الإقليمي لشركة ريا في دبي سيعمل بمثابة قاعدة لخطط الشركة التوسعية في المنطقة، مؤكداً أن ذلك يعتبر جزءاً رئيسياً من استراتيجية الشركة للنمو، كونه يتيح لها ربط خدماتها لتحويل الأموال مع شركاء إضافيين، وكذلك الوصول إلى مزيد من العملاء حول العالم، خاصة في منطقة جنوب شرق وجنوب آسيا.

وعن مستهدفات الشركة للتوسع في دولة الإمارات أجاب فيلينا، بأن الشركة عقدت شراكات مع 20 شركة صرافة في الإمارات، وتسعي لضم نحو 10 شركات جديدة إلى قاعدة عملائها خلال العام الحالي.

وقال: إن «ريا» ستعمل من خلال إطلاق عملياتها الإقليمية من دبي على زيادة عدد عملائها من المؤسسات المالية الخليجية بواقع 15 إلى 20 عميلاً، حيث يعتمد الأمر على موافقات المصارف المركزية في تلك الدول.

ورداً على سؤال عن مواجهه شركات الصرافة المحلية صعوبات في فتح حسابات مصرفية في بنوك المراسلة في الخارج، أقر فيلينا بصحة ذلك الأمر، بيد أنه ذكر أن تلك الصعوبات تعد ظاهرة عالمية ولا تقتصر على شركات التحويلات المالية الإماراتية أو الخليجية، وأفاد بأن شركة «ريا» بصدد فتح حساب في الإمارات من أجل تسهيل عمليات شركات الصرافة والتحويلات المالية العاملة في الدولة، مؤكداً أن الشركة بوصفها من الشركات العالمية، ونظراً لقدرتها على تلبية متطلبات الامتثال العالمية وموارد الخزينة لديها، فهي توفر تسهيلات للشركاء من شركات الصرافة المحلية تمكنهم من فتح حسابات وعمل ودائع في الدول الخارجية بما في ذلك الولايات المتحدة الأميركية.

وفيما يخص مقارنة رسوم التحويلات المالية في الإمارات، ذكر فيلينا أنها تعد منخفضة مقارنة مع عدد من الدول الأوروبية، ولكن يجب الانتباه إلى أن الشركات في الخارج توفر عروضاً للتحويلات المالية إلى عدد من الدول الأكثر تحويلاً برسوم مخفضة، لافتاً إلى أن تحرير رسوم الحوالات المالية، وترك الأمر للعرض والطلب ساعد شركات الصرافة والتحويلات المالية في الإمارات على النمو والتطور إلى مستويات عالمية.

ويعيش حوالي 15،6 مليون هندي تقريباً خارج وطنه الأصلي، وهم يشكلون أكبر جالية وافدة في الإمارات العربية المتحدة وأكبر مجموعة من المهاجرين على مستوى العالم. وذكر البنك الدولي أنه في العام 2015 تم إرسال أكثر من 38،6 مليار دولار من دول مجلس التعاون الخليجي إلى الهند، مما يجعل الخليج أكبر منطقة بالعالم مُرسلة للتحويلات المالية إلى ثاني أكثر الدول سكاناً في العالم.

وتوفر "ريا" أيضاً خدمات تحويل الأموال إلى الحسابات في البنوك، مما يتيح للعملاء تحويل الأموال إلى أي حساب مصرفي في الهند. وتقدم الشركة، التي تأسست في العام 1987 وتحتفل هذا العام بالذكرى السنوية الـ 30 على تأسيسها، خدماتها الآن في 146 دولة، عبر أكثر من 321،000 منفذ.

شركة "ريا" لتحويل الأموال

تعد "ريا"، التابعة لمجموعة "يورو نت ورلدوايد المحدودة" (NASDAQ: EEFT)، واحدة من الشركات الرائدة عالمياً في مجال الحوالات المالية. وتوفر "ريا" خدمات سريعة آمنة وميسرة لتحويل الأموال من خلال شبكة من الوكلاء العالميين تضم 321،000 منفذاً تغطي 146.





التعليقات
تنويه : التعليقات لا تعبر عن رأي الصحيفة

  • أضف تعليق أنت تعلق كزائر، لتتمكن من التعليق بـ3000 حرف قم بـتسجيل عضوية
    اكتب رمز الأمان

اقرأ ايضاً