استمرار حبس نبيل رجب في تهمة «السب» وإرجاء قضيتي «التجمهر»

نبيل رجب
نبيل رجب

المنطقة الدبلوماسية - علي طريف 

يستمر حبس الناشط الحقوقي نبيل رجب في قضية «السب» المحبوس على ذمتها والتي ستنظر يوم غد الثلثاء، فيما أرجأت المحكمة الصغرى الجنائية الثالثة برئاسة القاضي عماد الخولي وأمانة السر حسين حماد قضيتي رجب حتى 26 سبتمبر/ أيلول للاستماع لشهود النفي بقضيتي تجمهر.

وقد مثل أمس الناشط نبيل رجب على ذمة قضيتي تجمهر مع حضور المحامية جليلة السيد، وبرفقتها كل من المحامين شهزلان خميس، زهراء مسعود، علي الوطني، محمد الوسطي، دعاء العم، والسيدهاشم الوداعي.

وقد طلبت المحامية جليلة السيد ضم القضيتين المنظورتين في جلسة يوم أمس في قضية واحدة لوحدة التهم وموضوع الدعويين، ووحدة البيّنة، وطلبت أجلاً لجلب شهود النفي. ويواجه الناشط الحقوقي نبيل رجب 5 قضايا، 3 قضايا متعلقة بالتجمهر، وقضية إهانة وزارة الداخلية عبر موقع التواصل الاجتماعي(تويتر)، والقضية الجديدة السب المحبوس على ذمتها والتي ستنظر يوم غدٍ الثلثاء.

وكانت وزارة الداخلية في 5 مايو/أيار 2012 ذكرت في حسابها على موقع التواصل الاجتماعي (تويتر) أنه تم «القبض على نبيل رجب (رئيس مركز البحرين لحقوق الإنسان) بأمر من النيابة العامة»، مشيرة إلى أنه جارٍ استكمال الإجراءات القانونية حيال ذلك.

العدد 3572 - الإثنين 18 يونيو 2012م الموافق 28 رجب 1433هـ

التعليقات (13)
التعليقات لا تعبر عن رأي الصحيفة

  • أنت تعلق الآن كزائر .. يمكنك التعليق بـ3000 حرف عندالتسجيل من هنا

اقرأ ايضاً

شاركونا رأيكم