العدد 5240 - الأربعاء 11 يناير 2017م الموافق 13 ربيع الثاني 1438هـ

«النحاسة» تدق إسفين الخلاف بين بوهندي والشاعر... والأخير: «ما عندنا إلا أنس بوهندي!»

الملا: لا أسمح أن يهان أحد النواب
الملا: لا أسمح أن يهان أحد النواب

القضيبية - أماني المسقطي، علي الموسوي 

11 يناير 2017

لم يشأ عضو لجنة المرأة والطفل النائب أنس بوهندي أن يمرر كلمة «نحاسة» التي وصف بها النائب خالد الشاعر لجنة المرأة في جلسة الأسبوع الماضي، مرور الكرام، بل ذكر بها رئيس مجلس النواب أحمد الملا في جلسة النواب أمس الثلثاء (10 يناير/ كانون الثاني 2017)، مطالبا إياه باتخاذ إجراء ضد الشاعر.

وكانت البداية في جلسة الأسبوع الماضي، حين ذكر الشاعر أن لجنة المرأة رفضت الاقتراح بقانون بتعديل المادة «60» من قانون الطفل، لأنه يحمل اسمه، وأبدى حينها احتجاجه على طلب رئيس اللجنة علي المقلة سحب الاقتراح لمدة شهر، وقال: «طلب تأجيل الاقتراح (نحاسة)».

وبدأت شرارة الـ «هوشة» بين الشاعر وبوهندي، عندما طلب الأخير نقطة نظام طالب فيها الملا أن يعامل جميع النواب بسواسية، وقال: «نُهان من أحد الزملاء في الجلسة العامة، ومع الأسف لا يتم تنبيهه، وأعني هنا الكلمة التي ذُكرت في الجلسة الماضية (نحاسة)...هل نحن في سوق سمك؟».

وواصل «لو لم تكن لدينا مهنية لكان تقريرنا في نصف صفحة وبدون مهنية».

وبدوره أكد الملا أنه لا يسمح بإهانة أي نائب، ورد عليه الشاعر بحدة: «أنا لا أهين أحداً، ولم أوجه كلامي لشخص أحد من النواب، بل للجنة»، وأضاف موجها حديثه لبوهندي: «أنت غاوي مشاكل».

وتابع «إذا كانت كلمة نحاسة تعني أني أهنت نائبا، فيعني أن النواب يهينون الوزراء عندما يقولون إنهم دكتاتوريون أو غيرها من الألفاظ، وأنا أتحفظ على ذكر ألفاظ تمس الشخص نفسه، ولم أتحدث عنه... ونريد ناس عندما تتكلم أن تتكلم بمهنية وليس بكلام». وفي محاولة لتهدئة الأوضاع، قال الملا: «هذه الأمور يجب أن تحل خارج قاعة المجلس، وهناك إمكانية لحل الموضوع بكل أريحية في استراحة الصلاة». إلا أن النائب أنس بوهندي لم يكتف بذلك، وإنما طالب بشطب كلمة الشاعر، ورد عليه «احترم نفسك ولا تقول إني راعي مشاكل»، وهي الكلمة التي دفعت الشاعر إلى القول «هذه قلة أدب، وعليك أن تحترم نفسك»، إلا أن بوهندي واصل حديثه ليقول: «سكتُ عنك في عدة مناسبات والكل يعلم...».

وختم الشاعر الهوشة بالقول «هو الذي يريد المشكلات... احنا فاضيين لأنس بوهندي... ما عندنا شيء في الجلسة إلا أنس بوهندي».

ولاحقا، حين ناقش المجلس اقتراح الشاعر مجددا، والمؤجل منذ جلسة الأسبوع الماضي، وافق المجلس على طلب تأجيله لمدة شهر.

العدد 5240 - الأربعاء 11 يناير 2017م الموافق 13 ربيع الثاني 1438هـ





التعليقات
تنويه : التعليقات لا تعبر عن رأي الصحيفة

  • أضف تعليق أنت تعلق كزائر، لتتمكن من التعليق بـ3000 حرف قم بـتسجيل عضوية
    اكتب رمز الأمان
    • زائر 4 | 10:56 ص

      نبي شى واحد لصالح الشعب يانواب كله دفاع عن الحكومة

    • زائر 2 | 7:46 ص

      اشهالنحاسة يا نواب .. فاضين يعني انتوا .. يعني ماعندنا شغلة الا انتوا يانواب اخر زمن

اقرأ ايضاً