إغلاق مكتب «الجزيرة»

ريم خليفة

يأتي خبر إغلاق مكتب قناة «الجزيرة» القطرية أمس الأول في وقت تحتاج البحرين إلى معالجة التقارير الكثيرة التي تصدر عن المنظمات الدولية في الفترة الأخيرة فيما يتعلق بانخفاض مستوى التعبير، وإغلاق المواقع الإلكترونية، ومنع استخدام خدمة الدردشة في أجهزة البلاك بيري، والتضييق على الوسائط المتعددة في الإعلام الجديد.

ولعل وزارة الثقافة والإعلام لديها أسبابها لإغلاق مكتب «الجزيرة»، وقد تكون الوزارة مقتنعة بما قامت به، ولكن المشكلة أن المنظمات الدولية والهيئات المعنية بحرية الصحافة وحقوق الإنسان والحريات المدنية سيجدون في إغلاق مكتب «الجزيرة» خطوة أخرى ضمن سلسلة تراجعية عن البيئة الإعلامية المنفتحة، والتي خصصت لها البحرين جائزة رسمية وأعطت الصحافي المصري خالد منتصر جائزة مالية كبيرة لتقول لكل الأوساط إن البحرين مركز لحرية الصحافة والتعبير عن الرأي.

وإذا أضفنا إلى كل ذلك مايجري مع قانون الصحافة الذي لا يتلاءم مع مشروع الإصلاح وهو مازال من دون تعديل على الرغم من الوعود الكثيرة والمتكررة التي تحدثت عن ضرورة إعادة إصدار قانون يفسح المجال بصورة رسمية لحرية الصحافة، وهذا يعني أن خطوة إغلاق مكتب «الجزيرة» سينظر إليها بصورة سلبية على مختلف المستويات.

شهر مايو/ أيار هو شهر الصحافة والمعلومات والمنتديات الإعلامية؛ ففي 3 مايو احتفلنا باليوم العالمي لحرية الصحافة وفي منتصف مايو احتفل العالم باليوم العالمي لمجتمع المعلومات والاتصالات، وخلال هذا الشهر أيضاً عقد في البحرين مؤتمر لتقديم جائزة حرية الصحافة، وعقد في الكويت في فترة قريبة الملتقى الإعلامي العربي، ومنح الملتقى جلالة الملك جائزة الإبداع الإعلامي، والأسبوع الماضي انعقد منتدى الإعلام العربي في دبي وفازت «الوسط» بجائزة الصحافة السياسية، ويوم أمس واليوم يجتمع رؤساء تحرير الصحف الخليجية في البحرين بمناسبة انعقاد الجمعية العمومية لاتحاد الصحافة الخليجية... كل هذه المنابر تفتح أعينها وآذانها لالتقاط كل خبر وإشارة عن الوضع الصحافي - الإعلامي في البحرين.

وهذا يعني أنه كان من الأجدى عدم التسرع وإغلاق مكتب «الجزيرة» حتى لو كانت هناك ملاحظة مهنية أو إجرائية لدى وزارة الثقافة والإعلام... فالإغلاق يشوه سمعة البحرين.

العدد 2813 - الخميس 20 مايو 2010م الموافق 06 جمادى الآخرة 1431هـ

التعليقات (30)
التعليقات لا تعبر عن رأي الصحيفة

  • أنت تعلق الآن كزائر .. يمكنك التعليق بـ3000 حرف عندالتسجيل من هنا

اقرأ ايضاً

شاركونا رأيكم