العدد 3121 - الخميس 24 مارس 2011م الموافق 19 ربيع الثاني 1432هـ

تشييع البنغالي المقتول في سترة بمسقط رأسه في بنغلاديش

شُيّع يوم أمس الأربعاء (23 مارس / آذار 2011) جثمان الفقيد Aklas Miah (اكلاس مياه)إلى مثواه الأخير بمسقط رأسه في قرية Gulap Gong بولاية Sylhet في بنغلاديش، إذ وصل يوم أمس الاول جثمانه إلى قريته قادماً من البحرين بترتيب من سفارة بنغلاديش في البحرين.

ويبلغ القتيل من العمر 50 عاماً وله ثلاث بنات أعمارهن بين 4 سنوات و14 سنة وقد قدم إلى العمل في البحرين قبل 31 عاماً. وكان «أكلاس مياه» قد قتل أثناء مساعدته للنساء في سترة، يوم الإثنين 14 مارس 2011، قبل يوم واحد من اكتساح دوار اللؤلؤة

العدد 3121 - الخميس 24 مارس 2011م الموافق 19 ربيع الثاني 1432هـ





التعليقات
تنويه : التعليقات لا تعبر عن رأي الصحيفة

  • أضف تعليق أنت تعلق كزائر، لتتمكن من التعليق بـ3000 حرف قم بـتسجيل عضوية
    اكتب رمز الأمان
    • زائر 49 | 6:49 ص

      من قتله

      انا شفت الذي صار في المنامه وكيف عملتم

    • زائر 48 | 4:45 ص

      شهيد

      عليه بالعافية فاز بالجنة

    • زائر 47 | 2:03 ص

      شهيد وغصباَ عنك

      جايفهم بعيونك اول تحقق وبعدين ادلي برايك

    • زائر 46 | 1:59 ص

      مشكور

      جايفهم بعيونك قاتلينه اتحقق من الامر قبل ما تدلي برايك

    • زائر 45 | 12:52 ص

      مصدقين روحكم

      انتوا مصدقين روحكم انه كان يساعد نسائكم؟
      تقتلون القتيل وتمشون في جنازته يا ويلكم من الله!!

    • زائر 42 | 6:12 م

      نعم

      رحمة الله عليك يا رجل .............

    • زائر 41 | 6:01 م

      47

      الله يرحمه ...

    • زائر 40 | 4:16 م

      ستراوية

      هذا كان لازم نسوي له تشييع هنيه ... والله انه شهم الله يرحمه

    • زائر 39 | 3:18 م

      الله يرحمه

      يارب بحق ام البنين ان تغفر له وتحتسبه عندك من الشهداء الابرار وان ترزق اهله من حيث لا يحتسبون

    • زائر 37 | 2:46 م

      الله يرحمه

      فازت عبيد بها وخابت أحرار

    • زائر 36 | 2:30 م

      مو مهم الجنسيه والدين

      الحرّ يحيا ويموت حرّ , وكذلك العبد يحيا ويموت عبد من اي مذهب واي جنسيه كان الحر حر والعبد عبد .

    • زائر 35 | 2:09 م

      بطل والابطال قليل

      حميته وخوفه على النساء دفع بها حياته من اجل هذا المبدأ فغيرته وانسانيته تحركت . حقا هو شهيد .. تحية لكل الاحرار والشرفاء

    • زائر 33 | 1:14 م

      حتى البنغالي صارت عنده غيرة لكن بعض البحرينين حتى على نفسهم ماكو

      الله يرحمه والله انه شهيد ..........

    • زائر 31 | 12:44 م

      قراءه الفاتحه على الشهيد

      اللهم ارحمه وعافيه واعفوا عنه وأسكنه فسيح جناته وألهم اهله وذويه الصبر والسلون انا لله وانا اليه راجعون ((((للهم وحد شعب البحرين وجعلهم فيما بينهم متحابين ومحكمين لكتابك وسنه نبيك)))

    • زائر 29 | 12:31 م

      الله يرحمه

      بس حبيت اوضح لكم ان هالبنغالي استشيع في هالسنة يوم 8 محرم يعني هالرجال مات شهيد على مذهب أهل البيت يعني بس حبيت أوضح لكم ان هالبنغالي مسلم

    • زائر 23 | 11:13 ص

      فعلاً هو شهيد

      احيه تحية اجلال وشكر لأنه رجل بمعنى الكلمة دافع عن النساء افضل من ناساً أخرى الذي يقتلون ابناء وطنهم

    • زائر 21 | 10:56 ص

      من لليتيم

      الى جنان الخلد يا فقيدنا
      والله قلبي تقطع و وتألم
      رحمك الله
      وما حال من هم ينتظرونك قبل 31 سنة ويلاقونك وانت ملطخ بالدماء ؟!

    • زائر 20 | 10:44 ص

      ....

      والله حتىالبنغاليين صاروا رئوفين على النساء .....
      حسبي الله ونعم الوكيل

    • زائر 19 | 10:38 ص

      الله يرحمه

      قد قتل أثناء مساعدته للنساء في سترة قتل و كان يعمل عمل خير

    • زائر 18 | 10:36 ص

      الله يرحمة

      الله يرحمة افضل من ناس وايد يدعون انهم ابناء البلد وهاجمون ابناء البلد تعلموا من جيش مصر وتونس

    • زائر 17 | 10:23 ص

      نعم الانسان

      تبقى الانسانية اساس التعامل دون النظر الى النوع والمذهب والجنس.. فقد كان رحمه الله انسان ومات انسان نحتسبه مع شهداوءنا الابرار..

    • زائر 14 | 9:37 ص

      رجل والرجال قليلا

      الله يرحمة- موقف انساني شهم

    • زائر 13 | 9:35 ص

      رجل والرجال قليله

      ماشاء الله غريب وجته الحميه والغيره على اهل البحرين
      وين اللي يبيحون دمنا ويهتكون اعراضنا
      رجل والرجال قليله

    • زائر 12 | 8:58 ص

      ونعم الرجال

      الله يرحمه مو مثل بعض الناس يستبيحون دمنا

    • زائر 11 | 8:52 ص

      اشرف من الكثيرين

      اطلب الجمعيات بارسال برقيه تعزيه الى اهله عبر احد المكاتب القريبه الى منطقته رحمه الله يستحق كل اجلال لوقوفه للدفاع عن النسوه انه يبكيني لما فعله

    • زائر 10 | 8:42 ص

      الله يرحمه

      كانوا اثنين
      ليش الحين بس واحد

    • كلمة صدق | 8:37 ص

      شهيد

      ... الله يرحمه

    • زائر 8 | 8:34 ص

      مثل هذا الرجل الشريف يكون بطلا

      بسم الله الرحمن الرحيم
      كما نقل عنه أنه كان يساعد النساء، فإنه مات كريما وعزيزا، وهو شاهد على العقلية العسكرية المتخلفة التي اعتدت على الناس في سترة وفي مناطق البلد الآمنة

    • زائر 7 | 8:34 ص

      متألم

      يالله ، هذه الأخبار تؤلم كثيراً ياربي منّ علينا بالأمن والأمان

    • زائر 6 | 8:08 ص

      نهاية مشرفة

      موقف انساني لا يمكن نسيانه

    • زائر 5 | 8:07 ص

      خاتمة خير

      نحسبة مع الشهداء وأشرف من المجنسين

    • زائر 4 | 7:03 ص

      الرحمة له

      الله يرحمه وتسجل في حسناته

    • زائر 3 | 6:50 ص

      صباح الجراح

      الله يرحمه ويآخذ القصاص من الذي كان السبب
      في تيتّم عائلته

    • زائر 2 | 6:49 ص

      عندي كلمتين

      حتى البنغالي اللي لا من دينا ولا ديرتنا خدته الشيمه والنخوه وفزع لاهل الديره ..
      هذا الرجال .. مو اللي ماكل شارب ونايم ولايف خير هلبلد و يدبح ولادها .. ويحسب روحه على المسلمين !!

    • زائر 1 | 5:54 ص

      الله يرحمه

      غيريته وحميته هي اللي قتلته ، انتقم الله منهم
      لافرق بين عربي او اعجمي الا بالتقوى
      رحمه الله ماااااااااااااقصر

اقرأ ايضاً