العدد 3751 - الجمعة 14 ديسمبر 2012م الموافق 30 محرم 1434هـ

مصدر مسئول بديوان ولي العهد: أي حوار مستقبلي سيكون بين ممثلي كافة مكونات المجتمع البحريني

المنامة – بنا 

تحديث: 06 يوليو 2014

أكد مصدر مسئول بديوان سمو ولي العهد في تصريح لوكالة أنباء البحرين "بنا" على ما جاء في كلمة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى في حفل افتتاح حوار المنامة 2012 ، بأن أي حوار مستقبلي سيكون بين ممثلي كافة مكونات المجتمع البحريني.

وأضاف المصدر أن ما يتداول حول عقد النية للاتفاق مع جهات دون أخرى ، هو أمر غير وارد ولا يتماشى مع نهج سمو ولي العهد الذي يسعى دوما للتوافق المجتمعي.

وأشار المصدر الى أن أبواب ديوان سمو ولي العهد كانت مفتوحة دوما للجميع وستظل كذلك من منطلق حرص سموه على استمرار التواصل مع كافة الأطراف من اجل الحفاظ على تماسك نسيج المجتمع البحريني.

واختتم المصدر تصريحه بأن هذه المرحلة من مسيرة الوطن تحت قيادة عاهل البلاد حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة، تستدعي أن يتحمل الجميع مسؤوليته في البحث عن القواسم المشتركة مع بقية الأطراف السياسية لتكون ركيزة لتحقيق الحلول الشاملة والمستدامة.





التعليقات
تنويه : التعليقات لا تعبر عن رأي الصحيفة

  • أضف تعليق أنت تعلق كزائر، لتتمكن من التعليق بـ3000 حرف قم بـتسجيل عضوية
    اكتب رمز الأمان
    • زائر 6 | 12:42 ص

      على راسي التصريح ولكن

      لانجاح اي حوار من المفترض ان تتوقف الهجمات اللاانسانية من قبل الجهات الرسمية على المنازل ليلا وعلى المسيرات والتظاهرات السلمية واشراك الرموز المقيدين في السجون من اجل ان يكون حوار جاد ذي مغزى وتعم تلفائدة على الجميع

اقرأ ايضاً