العدد 5382 - الجمعة 02 يونيو 2017م الموافق 07 رمضان 1438هـ

تركي البنعلي

نعت حسابات موالية لتنظيم «داعش»، المنظّر الشرعي البحريني تركي البنعلي، قائلين إنه قضى بغارة للتحالف الدولي.

وأوضحت حسابات تابعة للتنظيم أمس الأول الأربعاء (31 مايو 2017) أن البنعلي (33 عاماً) قتل في غارةٍ للتحالف الدولي على محافظة دير الزور شرقي سورية، التي يطلق عليها التنظيم مسمى «ولاية الخير». وقالت صفحة «الرقة تذبح بصمت» إن البنعلي قُتل يوم الاثنين (29 مايو 2017)، بغارةٍ للتحالف وسط محافظة الرقة. وذكرت الصفحة أن الغارة استهدفت سيارةً كانت تقل البنعلي في شارع الوادي وسط مدينة الرقة.

ولعب البنعلي دوراً بارزاً في التنظيم منذ وصوله إلى سورية في العام 2014، وتبوّأ منصب الشرعي العام للتنظيم. وظهر البنعلي بشكل مفاجئ في ليبيا، وقيل إنه عاد إليها مطلع العام الجاري، وتعرّض للأسر، بيد أن حسابات موالية للتنظيم نفت ذلك.

- وُلد تركي البنعلي في سبتمبر 1984 في المحرق.

- حاصل على إجازة شرعية في كلية الإمام الأوزاعي في لبنان.

- في العام 2005، أوقفته السلطات الإماراتية عندما كان طالباً في كلية الدراسات الإسلامية والعربية في دبي، وأفرجت عنه لاحقاً.

- في العام 2007، اعتقلته السلطات في البحرين بتهم الانضمام إلى إحدى الخلايا وتقديم مساعدات لتنفيذ أعمال عدائية، وتم الحكم عليه بالسجن ستة أشهر.

- في العام 2010، تخرج في معهد البحرين للعلوم الشرعية.

- تولى إمامة أحد المساجد في محافظة المحرق، وبرز اسمه في البحرين في مجال الدعوة، وكان له نشاط كبير في المنابر بالمساجد، وتم فصله من عمله ومنعه من الخطابة والإمامة بسبب أفكاره الدينية.

- في العام 2013، بدأ يتردد على سورية ضمن حملات إغاثة، وظهر وهو يقوم بالخطابة في مخيمات دعوية عدة في سورية.

- في فبراير 2014، التحق بتنظيم الدولة الإسلامية، وفي مارس 2014، ذاع صيته في الأوساط الجهادية، بعد إعلانه النفير والجهاد إلى بلاد الشام، ودعوته للقتال هناك ضمن الدولة الإسلامية.

- بعد إعلان زعيم التنظيم أبوبكر البغدادي دولة الخلافة في يونيو 2014، أصبح أحد منظريها والمدافعين عن مشروعيتها.

- كُني بـ «أبي سفيان السلمي»، و «أبي حذيفة البحريني»، إضافة إلى «أبي همام الأثري».

- في 31 يناير 2015، أعلنت وزارة الداخلية البحرينية إسقاط جنسيته ضمن 72 شخصاً أُسقطت جنسيتهم؛ نظراً إلى قيامهم بأفعال تسببت في الإضرار بمصالح مملكة البحرين.

- في فبراير 2016، أدرجته الولايات المتحدة على قائمتها السوداء لانضمامه إلى تنظيم داعش ومساعدته التنظيم في تجنيد مقاتلين أجانب.

- له عدد من المؤلفات، في مجال الشريعة، والسلفية، وأخرى يدافع فيها عن العمليات الانتحارية.

العدد 5382 - الجمعة 02 يونيو 2017م الموافق 07 رمضان 1438هـ





التعليقات
تنويه : التعليقات لا تعبر عن رأي الصحيفة

اقرأ ايضاً