العدد 3619 - السبت 04 أغسطس 2012م الموافق 16 رمضان 1433هـ

وزارة حقوق الإنسان: مسألة التكييف بسجن جو في طور الإصلاح

سعيد محمد الفيحاني
سعيد محمد الفيحاني

الوسط - محرر الشئون المحلية 

04 أغسطس 2012

ناقش وفد من وزارة شئون حقوق الإنسان خلال زيارته سجن جو أمس الأول (الخميس)، عدداً من المسائل المختلفة مثل مسألة التكييف والماء، والطعام المقدم إلى النزلاء ومعاملة السجناء. وتبين خلال الزيارة بعد معاينة عدد من العنابر ومقابلة السجناء أن مسألة التكييف في طور الإصلاح، وتم بالفعل استبدال بعض وحدات التكييف المركزية بوحدات جديدة، ووضع وحدات تكييف مجزأة في العنابر التي لا تزال تحت الصيانة.

وضم وفد الوزارة، وكيل الوزارة لحقوق الإنسان سعيد الفيحاني، يرافقه الخبير القانوني في الوزارة القاضي الشيخ حمد بن سلمان آل خليفة.

كما تم لقاء مسئول الشركة المعنية بتقديم الطعام إلى النزلاء، وقد تبين أن القائمة عدلت بناء على رغبة النزلاء بعد إثارتها من قبل السجناء حيث طلبوا استبدال وجبة السحور إلى وجبة خفيفة.

وكان عدد من الموقوفين في سجن جو أبلغوا المحكمة خلال الأسابيع الماضية بشكاواهم من غياب التكييف في السجن، كما اشتكوا من سوء الوجبات التي تقدم إليهم.


وزارة حقوق الإنسان: التكييف بسجن جو في طور الإصلاح وتعديل قائمة الطعام على رغبة السجناء

المنامة - وزارة شئون حقوق الإنسان

قام وكيل وزارة شئون حقوق الإنسان سعيد محمد الفيحاني، يرافقه الخبير القانوني في الوزارة القاضي الشيخ حمد بن سلمان آل خليفة، بزيارة لإدارة الإصلاح والتأهيل يوم الخميس (2 أغسطس/ آب 2012) للاطلاع على الأوضاع الحقوقية للنزلاء الموجودين في سجن جو.

يأتي ذلك بناء على توجيهات وزير شئون حقوق الإنسان صلاح علي عبدالرحمن في ضوء الشكاوى المتعددة التي رفعت من خلال وسائل الإعلام عن الأوضاع في سجن جو، وانطلاقاً من دور وزارة حقوق الإنسان في التحقق من الشكاوى الحقوقية بشأن أوضاع نزلاء سجن جو.

وقد التقى وكيل حقوق الإنسان بمدير إدارة حقوق الإنسان بوزارة الداخلية وبمدير إدارة الإصلاح والتأهيل وبعدد من السجناء وزار عدداً من عنابر السجن ومرافقه المختلفة.

وخلال الزيارة التي امتدت عده ساعات؛ أبدى وفد وزارة شئون حقوق الإنسان عدداً من الملاحظات لإدارة الإصلاح والتأهيل للأخذ بها، وفي الوقت ذاته بحث مع مديري الإدارتين غالبية الشكاوى التي أثيرت في وسائل الإعلام المختلفة أو تمت إثارتها من قبل النزلاء.

وقد نوقش خلال الزيارة عدد من المسائل المختلفة، مثل: مسألة التكييف والماء، والطعام المقدم للنزلاء ومعاملة السجناء. وتبين خلال الزيارة بعد المعاينة لعدد من العنابر ومقابلة السجناء أن مسألة التكييف في طور الإصلاح وتم بالفعل استبدال بعض وحدات التكييف المركزية بوحدات جديدة. ووضعت وحدات تكييف مجزأة في العنابر التي لاتزال تحت الصيانة، كما تم لقاء مسئول الشركة المعنية بتقديم الطعام للنزلاء والاطلاع على قائمة الطعام خلال شهر رمضان، وتبين أن قائمة الطعام عدلت بناء على رغبة النزلاء بعد إثارتها من قبل السجناء حيث طلب السجناء استبدال وجبة السحور من وجبه دسمة إلى وجبة خفيفة إضافة إلى ذلك، تم الاطلاع على المرافق المائية حيث اتضح وجود خطة لتبريد المياه المستخدمة من قبل النزلاء في فترة الصيف.

وفيما يتعلق بمعاملة السجناء؛ استمع الوفد لعدد من النزلاء وناقش قضاياهم مع مديري الإدارتين. وقد تبين وجود نظام شكاوى بالسجن يشمل وضع صناديق للشكاوى يتم كل يوم نقل محتواه إلى إدارة الإصلاح والتأهيل والتي تنقله بدورها إلى إدارة حقوق الإنسان التي تقوم بإحالة الشكاوى المتعلقة بالحقوق والجنايات إلى النيابة العامة.

من جانب آخر؛ التقى الوفد عدداً من النزلاء وأهاليهم واستمع لملاحظاتهم عن أوضاعهم في السجن ووعد بمتابعة هذه الملاحظات مع المعنيين.

إلى ذلك، أكد وزير شئون حقوق الإنسان صلاح علي عبدالرحمن أن الوزارة حريصة على تطبيق احترام حقوق الإنسان والحفاظ على كرامته في أي موقع كان، وأنها تأخذ أي شكاوى حقوقية محمل الجد ويتم التحقق منها، وتقوم بالتنسيق والمتابعة مع الجهات الرسمية للتحقق من تطبيق مبادئ حقوق الإنسان. مشيراً ان مملكة البحرين قطعت أشواطاً كبيرة في مجال احترام حقوق الإنسان.

كما تقدمت الوزارة بالشكر والتقدير إلى وزارة الداخلية على استجابتها السريعة لتمكين وفد الوزارة من زيارة إدارة الإصلاح والتأهيل، كما شكرت المفتش العام بوزارة الداخلية على اهتمامه بأوضاع حقوق الإنسان في سجن جو، إضافة إلى ذلك شكرت كلاًّ من مديري إدارتي الإصلاح والتأهيل على تعاونهم في معالجة المسائل التي أثارها وفد الوزارة.

من جانب آخر، أثنت الوزارة على الاستجابة السريعة لاستبدال وحدات التكييف المركزية وإضافة وحدات تكييف مجزأة في العنابر قيد الإصلاح، وعلى الاستجابة لتغيير وجبات السحور للنزلاء، مؤكدة الوزارة اهتمامها بحقوق جميع المواطنين والمقيمين على أرضها لأجل تقدم ورخاء مملكة البحرين.

العدد 3619 - السبت 04 أغسطس 2012م الموافق 16 رمضان 1433هـ





التعليقات
تنويه : التعليقات لا تعبر عن رأي الصحيفة

  • أضف تعليق أنت تعلق كزائر، لتتمكن من التعليق بـ3000 حرف قم بـتسجيل عضوية
    اكتب رمز الأمان
    • زائر 37 | 10:44 م

      حسبنا الله ونعم الوكيل

      الي الله المشتكا

    • زائر 34 | 8:23 م

      يقولوا سجون 5 نجوم والآن لا ماي ولا تكييف

      الله موجود

    • زائر 33 | 7:33 م

      صبراً ياشعبي

      نبث شكوانا الى الله نبث شكوانا الى الله نبث شكوانا الى الله

    • زائر 29 | 2:49 م

      بطاقة شكر لجريدة الوسط المتميزة

      نتقدم بالشكر الجزيل لجريدة الوسط وبالأخص للصحفيين المتميزين الذين أثاروا الموضوع بشكل إنساني مهني ونحن نحييهم حقيقة على هذه اللفتة الإنسانية والحس الوطني الغيور وجزاكم الله ألف خير عن جهودكم المبذولة في خدمة الوطن والمواطن المغلوب على أمره فرج الله عن الجميع
      دمتم بود ومتباركين بهذا اليوم

    • زائر 28 | 2:24 م

      كاسر الصمت

      على راحتكم يا جمعية حقوق الانسان ليش العجلة في تبديل المكيفات الحين صار ستة اشهر وجريدة الوسط طرحت القضية ونتو الحين تقولون في طور التعديل
      خل السجناء ينطحنون من الحر في الصيف ولما يجي الشتاء صلحو المكيفات

    • زائر 27 | 2:07 م

      لو تعطل المكيف في وزارة حقوق الإنسان؟!!!

    • زائر 26 | 1:54 م

      ناس اتقتلت, اعراض انتهكت, مساجد هدمت, بيوت سرقت, اطباء مهندسين معلمين .. فصلوا, والقائمة طويله.
      ولا سمعنا صوتك

    • زائر 25 | 1:10 م

      حسبنا الله و نعم الوكيل

    • زائر 23 | 1:04 م

      أسأل الله ان يمن عليكم يامسجونين بريح من الجنة ويعوضكم الله على صبركم.. وليستعد من في الدنيا بظلمهم وبريح المكيف البارد .. ولكن اعلمو انه لن تكون بارده يوم الحساب

    • زائر 22 | 1:01 م

      مسألة التكيف

      مسألة التكيف موجودة في الاصل معناتهة شيل
      القديم أو ركب الجديد وهاذي العملية لاتأخذ اكثر
      من 24 ساعة بل كثير .....

    • زائر 21 | 12:58 م

      الهروب للآمام

      لو هدا الكيف مال مكتب المسئول جم بياخد تصلؤحه.
      بس هادي مشكله يشغلون فيها الناس

    • زائر 20 | 12:22 م

      خلق مشكلة من الدرجة العاشرة

      عندما يطالب شعب بحقه في الحياة الحرة الكريمة يختلق له مشاكل ثم يخرج المسئول ليحلها ففي فترة السلامة الوطنية تراكمت الاوساخ لان البلدية اوقفت العمال عن العمل هو عقاب ولكن قالو بسبب الحالة الامنية والتأمين قلنا لهم نحن نأتي بالسواق فرفضوا حتى تكون مطالبنا رفع القمامة كذلك الان المشكلة هو الزج بالابرياء في السجن للضغط لتصفية القضية المطلبية تخلق قضية اخرى وهي التكييف يبرز فيها دور حقوق الانسان الذي لايدين من قصر بل يؤكد انها في طور الاصلاح ومن يصدق وأنت لم تدن خسف عين الطفل أحمد النهام
      ولم تحقق

    • زائر 18 | 11:45 ص

      في طور الاصلاح.. وجود خطة.. وعود بالمتابعة.. يعني بالعربي ما استوى شيء لحد الآن.. (انشاء الله - بكرة - ما عليش IBM)..

      وتبين خلال الزيارة بعد المعاينة لعدد من العنابر ومقابلة السجناء أن مسألة التكييف في طور الإصلاح..

      وجود خطة لتبريد المياه المستخدمة من قبل النزلاء في فترة الصيف..

      التقى الوفد عدداً من النزلاء وأهاليهم واستمع لملاحظاتهم عن أوضاعهم في السجن ووعد بمتابعة هذه الملاحظات مع المعنيين..

    • زائر 17 | 11:15 ص

      المطالب ليست مكيف و لا براد ماء !

    • زائر 16 | 11:13 ص

      شنقول وهل ينطق من فيه ماء

    • زائر 15 | 10:59 ص

      عندما تسمع تأجيل النطق بالحكم وتأجيل المحكمة على نفس وزن في طور الاصلاح مكيف في بيت لايأخد يوم للاستبدال فكيف بمقدرات دولة وما التعبير الانشائي الذي يتبع البيان الا دليل الوزارة كان يجب ان تدين جهة ما في عدم اصلاح المكيف واما اصلاح المكيف فيعمله مقاول دور وزارة حقوق الانسان تحديد المسئولية

    • زائر 13 | 10:15 ص

      سوف وفي طريقها الى ...وجاري ....

      تلك الوعود هي ما نسمعه ويسمعه العالم مجرد

      وعود والسؤال لماذا يحدث كل هذا ولماذا حدث

      ولا حل الا بمحاسبة كل مسؤول مهما كانت درجته

    • زائر 12 | 10:09 ص

      اطلقوا سراحهم هم ابرياء ووجودهم في السجن ظلم وبهتان

      لا تتاجروا بمعانات المواطنين يا حقوق الانسان اطلقوا سراحهم حالا فهم ابرياء وبمجرد ان طالبوا بحقوقهم زجوا في السجون .

    • زائر 11 | 9:54 ص

      سجن جو

      كنا نتمنى لو تحركت الوزارة المعنية من البداية و من تلقاء نفسها منطلقة من مسئوليتها واختصاصها في هذا المجال ،لا ان تنتظر مدة شهرين بعد ان مل الناس الشكوى، الرحمة والإنسانية هما جوهر هذا الدين العظيم حتى لو اختلفنا مع الاخرين نتمنى ان نتعامل بهذه المبادئ لو كنا مسلمين

    • زائر 10 | 9:48 ص

      زائر

      مسألة التكييف سوف يعلن عنها في فصل الشتاء القادم...والله المستعان على ماتصفون.

    • زائر 9 | 9:39 ص

      ويش هالحالة

      الناس لازم تتكلم حق تتحركوا لها ؟

      ثانيا هالحكومة ما عندها ولا خطأ غريبة ؟

    • زائر 8 | 9:39 ص

      طور الإصلاح

      صبري يا حريقة سار لين ايجيش الماي من الحنينية ترى رمضان تناصف يعني متى بتصلحلون المكيفات في الشتاء؟ مساجين صيام خافو الله فيهم

    • زائر 6 | 9:25 ص

      انها جريمة اخرى تضاف و انتهاك لحقوق الانسان

      مع ارتفاع درجة الحرارة و الرطوبة لايمكن العيش بدون تكييف

    • زائر 5 | 9:15 ص

      حسبيالله عليكم

      يعني لازم الكل يضج علشان تتحركون

      الله يكون بعون السجناء والله

      الله يفك قيدهم بحق محمد واله

      حسبيالله ونعم الوكيل على كل ظالم وطل معتدي ومتجبر الله موجود

    • زائر 4 | 8:50 ص

      صباح الخير

      نصف شهر رمضان طاف والناس صيام وتوكم متحركين على الموضوع، حسبنا الله ونعم الوكيل والله يفرج عنهم

    • زائر 3 | 7:02 ص

      ياعمري على هذا الحرص

      واضح جدا ان الاستجابة سريعة وقد مضى على الشكوى ايام عديدة

اقرأ ايضاً