العاهل الأردني يكلف النسور تشكيل حكومة جديدة

عبدالله النسور يتحدث في إحدى جلسات مجلس النواب في عمّان
عبدالله النسور يتحدث في إحدى جلسات مجلس النواب في عمّان

عمّان - أ ف ب 

11 أكتوبر 2012

كلف العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني أمس الأربعاء (10 أكتوبر/ تشرين الأول 2012) عبدالله النسور تشكيل الحكومة الأردنية الجديدة خلفاً لفايز الطراونة الذي قدم استقالته، على ما أفاد بيان صادر عن الديوان الملكي الأردني.

وقال البيان إن «الملك عبدالله الثاني كلف عبدالله النسور تشكيل حكومة جديدة، خلفاً لحكومة فايز الطراونة التي قدمت استقالتها للملك اليوم (أمس)». وأوضح البيان أن «تقديم الطراونة استقالة حكومته للملك (تأتي) تماشياً مع التعديلات الدستورية الأخيرة».

ودعا الملك عبدالله في كتاب التكليف النسور إلى تشكيل فريق وزاري «يكون بمستوى المرحلة الوطنية والتحديات التي نمر بها».


العاهل الأردني يكلف النسور تشكيل حكومة جديدة

عمّان - أ ف ب

كلف العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني أمس الأربعاء (10 أكتوبر/ تشرين الأول 2012) عبدالله النسور تشكيل الحكومة الأردنية الجديدة خلفاً لفايز الطراونة الذي قدم استقالته، على ما أفاد بيان صادر عن الديوان الملكي الأردني.

وقال البيان إن «الملك عبدالله الثاني كلف عبدالله النسور تشكيل حكومة جديدة، خلفاً لحكومة فايز الطراونة التي قدمت استقالتها للملك اليوم (أمس)». وأوضح البيان أن «تقديم الطراونة استقالة حكومته للملك (تأتي) تماشياً مع التعديلات الدستورية الأخيرة، والتي نجمت عن خريطة الإصلاح السياسي، والتي تستوجب استقالة الحكومة بعد حل مجلس النواب».

وعبدالله النسور (73 عاماً) من مواليد مدينة السلط (30 كيلومتراً شمال غرب عمّان) وهو حاصل على شهادة الدكتوراه في التخطيط من جامعة السوروبون في باريس والماجستير في إدارة المؤسسات من جامعة ميشيغن في الولايات المتحدة. وسبق للنسور أن شغل مناصب عدة منها نائب رئيس وزراء في العام 1998، وتولى حقائب وزارية بينها الخارجية 1989 والتخطيط 1984 والإعلام 1998 كما أنه نائب سابق في مجلس النواب وعضو سابق في مجلس الأعيان.

ودعا الملك عبدالله في كتاب التكليف النسور إلى تشكيل فريق وزاري «يكون بمستوى المرحلة الوطنية والتحديات التي نمر بها». كما دعاه إلى التعاون مع الهيئة المستقلة للانتخابات «وصولاً إلى انتخاب مجلس نيابي يعبر عن الإرادة الحقيقية للشعب وتطلعاته في مستقبل أفضل».

وحث العاهل الأردني رئيس الوزراء المكلف «مواصلة الحوار مع جميع شرائح المجتمع والأحزاب والقوى السياسية لتشجيعها على المشاركة الفاعلة في الانتخابات ترشيحاً وانتخاباً». وأوضح أن «التحديات المالية والاقتصادية المختلفة التي نواجهها... تتطلب إعداد موازنة متوسطة المدى، لتعرض على البرلمان القادم»، مؤكداً على ضرورة الأخذ بنظر الاعتبار «إزالة الاختلالات الاقتصادية والمالية وزيادة الاستثمارات لاستعادة زخم النمو الاقتصادي».

كما دعاه إلى «الإسراع في تنفيذ البرامج والسياسات التي تضمن تنويع مصادر الطاقة، خاصة البديلة والمتجددة والبرامج المساندة»، في ظل استمرار انقطاع إمدادات الغاز المصري وارتفاع أسعار النفط في السوق العالمية.

وجاءت استقالة حكومة الطراونة تمهيداً لإجراء انتخابات نيابية مبكرة وكإجراء معتاد بعد حل مجلس النواب الأردني يوم الخميس الماضي. ووفقاً للمادة 74 من الدستور الأردني، على الحكومة الاستقالة خلال أسبوع من صدور الإرادة الملكية بحل مجلس النواب ما يعني وجوب استقالة الحكومة قبل اليوم (الخميس).

وأصدر العاهل الأردني الخميس الماضي إرادة ملكية بحل البرلمان والدعوة لإجراء انتخابات نيابية مبكرة يؤمل أن تنظم قبيل نهاية العام الجاري أو مطلع العام المقبل على أبعد تقدير.

العدد 3687 - الخميس 11 أكتوبر 2012م الموافق 25 ذي القعدة 1433هـ




التعليقات
تنويه : التعليقات لا تعبر عن رأي الصحيفة

  • أضف تعليق أنت تعلق كزائر، لتتمكن من التعليق بـ3000 حرف قم بـتسجيل عضوية
    اكتب رمز الأمان

اقرأ ايضاً