الأحمر يواجه الجزائر حامل اللقب في المونديال العسكري

يبدأ مشواره التنافسي في «عالمية أذربيجان»

المنامة - الاتحاد العسكري الرياضي 

يبدأ منتخبنا العسكري لكرة القدم اليوم في السابعة مساءً (الخامسة مساءً بتوقيت مملكة البحرين) مشواره التنافسي في بطولة العالم العسكرية الأولى بأذربيجان عندما يلتقي المنتخب الجزائري على استاد دلغا أرينا في مباراة حذرة من الفريقين بسبب الغموض الذي يحيط بها اللقاء كونها المباراة الأولى للمنتخبين اللذين كل منهما لا يعلم بالمستوى الفني للآخر الأمر الذي سيجعل اللقاء على صفيح ساخن من أجل الفوز بنقاط المواجهة التي لاشك ستكون فيها للمبادرات المفاجئة دور في الشوط الأول، ويسبق لقاء منتخبنا والمنتخب الجزائري مباراة منتخب فرنسا وكينيا في الرابعة عصراً الثانية ظهراً ضمن المجموعة الثانية.

منتخبنا الوطني أجرى صباح أمس تدريبه الأخير في الفترة الصباحية بعد معسكر تدريبي لفترة 10 أيام في أذربيجان سيعتمد على خبرة لاعبيه وحماس الشباب في تطبيق تعليمات المدرب الوطني عيسى السعدون في ضوء الروح العالية والحماس الشديد لتحقيق ما يفرح الجماهير البحرينية وفق الإمكانات العالية للاعبين والثقة الكبيرة في مجاراة المنتخب الجزائري، بينما المنتخب الجزائري الذي وصل إلى أذربيجان قبل انطلاق البطولة بثلاثة أيام سيكون اعتماده على خبرة لاعبيه وتعودهم على اللعب على النجيل الصناعي بصورة طبيعية كون المسابقات الكروية في الجزائر تقام على ملاعب النجيل الصناعي.

ومن المتوقع أن يكون في حراسة منتخبنا عبدالله الكعبي وفي خط الدفاع إبراهيم المشخص ومحمد دعيج أو علي خليل ووليد الحيام وعلي غالب وفي خط الوسط سيدمحمود جلال وعبدالوهاب علي وسيدضياء وسامي الحسيني وفي خط الهجوم عبدالوهاب المالود وسعد العامر.

السعدون: الفريق لديه الإمكانات للفوز

وعن المباراة الأولى لمنتخبنا أمام المنتخب الجزائري قال المدرب عيسى السعدون: «على رغم أننا ليس لدينا فكرة واضحة عن المنتخب الجزائري إلا أننا جهزنا الفريق للبطولة وأن لاعبي الفريق لديهم كل الإمكانات الفنية والمهارية والخبرة للفوز بالمباراة التي أصبحت في ملعب اللاعبين الذين يتطلب منهم التركيز وتنفيذ التعليمات الفنية في ضوء عدم وضوح الرؤية الفنية للفريق الجزائري».

وأضاف السعدون أن المباراة فرصة كبيرة للاعبين لابراز مستواهم الحقيقي والذي لا يقل عن الفرق المشاركة وذلك لتحقيق طموحاتهم وطموحات الكرة البحرينية، ونحن في الجهاز الفني ثقتنا كبيرة في اللاعبين في تقديم أفضل المستويات الفنية في مباراة اليوم، وتوقع أن تكون المنافسة متكافئة في البطولة وأن الفرق الخليجية ومنتخب الجزائر سيكون لهم الحظ الأوفر في الوصول إلى الأدوار النهائية كون غالبية لاعبيهم هم من لاعبي الأندية وكذلك يمكن المنتخب البرازيلي في المنافسة.

شريدة: المباراة الأولى مفتاح التأهل

وفي السياق نفسه تحدث مدير الفريق حمد شريدة قائلاً أن الفريق أكمل البرنامج الخاص بإعداده بالصورة المطلوبة لهذه المشاركة حتى أصبح لنا فريق متكامل وقادر على تحقيق الفوز في أي مباراة في البطولة، ولكن بشرط أن يطبق التعليمات الفنية للجهاز الفني وكذلك الحماس والروح العالية والانسجام الكبير والقوي بين اللاعبين يدعونا كمسئولين أن نتفاءل بأن الفريق سيكون في قمة عطائه الفني خلال البطولة.

وأضاف شريدة أن مباريات الفريق مضغوطة بمعدل يوم مباراة وبينها يوم راحة فقط وهذا الأمر عملنا عليه مع الجهاز لإعداد الفريق من الجانب النفسي والذي جعلنا في ارتياح هو الشعور السائد لدى اللاعبين بأهمية المباراة الأولى وحرصهم على بذل كل الجهد في هذه المباراة التي تعتبر المفتاح الذي يفتح أبواب التأهل أمام منتخبنا.

المشخص والحسيني

قال مدافع منتخبنا العسكري إبراهيم المشخص عن مباراة الجزائر لاشك في أن المباراة الأولى مهمة في أي مشاركة للفريق لذا نتطلع لاجتياز الامتحان الأول في البطولة، وذلك لأن الفريق وصل لدرجة عالية جداً من الجاهزية بعد خوضه المعسكر التدريبي وكذلك أن غالبية لاعبي الفريق خضعوا لمثل هذا الامتحان في بطولات سابقة وقد اجتازوها لذا الكل مصمم على تقديم كل ما لديه من جهد وعطاء لتكون المهمة الأولى في مستوى الطموحات. فيما طالب مهاجم منتخبنا العسكري المتألق وغير المحظوظ في التسجيل في المباراتين التجربتين أمام أذربيجان والمنتخب العماني جميع اللاعبين التركيز على المباراة والابتعاد عن كل ما يؤثر على أداء الفريق وأداء اللاعب في الملعب والتزام الهدوء وخصوصا مع التحكيم وبذلك سيكون الفريق في قمة مستواه الفني وأن الفوز سيكون حليفه في المباراة وفق الإمكانات والمهارات الفنية التي يتمتع بها أفراد الفريق.

وعن عدم توفقه في التسجيل في المباراتين التجربتين السابقتين في المعسكر التدريبي قال سامي الحسيني أن المباراتين مضتا ولأن نحن أمام مهمة كسب النقاط والتطلع إلى التأهل إلى الدور الثاني، لذا فان الأمور تختلف والتركيز سينصب على المباراة وأتمنى أن نفوز وأن أكون أحد المساهمين في ذلك عبر تسجيلي في مرمى المنتخب الجزائري.

العدد 3952 - الأربعاء 03 يوليو 2013م الموافق 24 شعبان 1434هـ

التعليقات (0)
التعليقات لا تعبر عن رأي الصحيفة

  • أنت تعلق الآن كزائر .. يمكنك التعليق بـ3000 حرف عندالتسجيل من هنا

اقرأ ايضاً

شاركونا رأيكم