العدد 5305 - الجمعة 17 مارس 2017م الموافق 18 جمادى الآخرة 1438هـ

بالفيديو... دينا حبيب باول

عيّن مستشار الأمن القومي الأميركي الجنرال هربرت ريموند ماكماستر، المصرفية الأميركية المصرية الأصل دينا حبيب باول، المولودة في القاهرة والتي تتكلم العربية بطلاقة، مساعدة له كما أفاد مسئول كبير في البيت الأبيض.

وقال المسئول أمس الأول الأربعاء (15 مارس 2017) إن ماكماستر عين باول نائبة لمستشار الأمن القومي بمسئوليات محددة لتطوير الاستراتيجية.

ومنصب مساعد مستشار الأمن القومي أساسي لحسن سير السياسة الخارجية الأميركية لأن كل القرارات الواجب اتخاذها في هذا المجال، أو غالبيتها العظمى تمر عبره أولاً قبل أن تصل إلى وزير الخارجية أو وزير الدفاع ثم إلى الرئيس لدراستها وإقرارها.

وستتولى في منصبها الجديد خصوصاً الإشراف على الاستراتيجية والتنسيق بين الأجهزة الدبلوماسية والعسكرية والاستخبارية الأميركية.

- وُلدت دينا حبيب باول في العام 1973، بالعاصمة المصرية، القاهرة، لعائلة مصرية قبطية.

- في العام 1977 هاجرت مع والديها إلى الولايات المتحدة.

- استقرت عائلتها في مدينة دالاس بولاية تكساس، حيث عمل والدها سائق حافلة ثم افتتح له متجراً للبقالة.

- درست علوم الاقتصاد والإدارة في جامعة تكساس.

- أثناء دراستها الجامعية حصلت على دورة تدريبية في مكتب السيناتورة الجمهورية كاي بيلي هاتشيسون.

- عملت بعدها في مناصب عدة في وزارة الخارجية الأميركية والبيت الأبيض.

- في العام 2002، شغلت إبان ولاية الرئيس السابق جورج بوش الابن، وهي في سن الـ 29 عاماً، منصب مساعدة الرئيس لشئون الموظفين في البيت البيض، لتصبح أصغر من يتولى هذا المنصب، وهو منصب يتضمن مساعدة الرئيس على اختيار أعضاء إدارته والسفراء.

- مساعدة لوزير الخارجية (كونداليزا رايس) لشئون التعليم والثقافة ما بين العامين 2005 و2007.

- تولت أيضاً منصب مساعدة لنائب وزير الخارجية لشئون الدبلوماسية العامة.

- أشرفت أثناء عملها في الخارجية على برامج مكنت من إلحاق طلاب دوليين ببرامج الدراسة الأميركية، وعلى برامج ومبادرات تتعلق بالتنمية الاقتصادية وتمكين المرأة.

- في العام 2007، التحقت للعمل في مصرف غولدمان ساكس.

- تدرجت في الوظائف بالبنك وصولاً للإشراف على برامج الاستثمار والخدمات الخيرية، وبرنامج للإسكان وتنمية المجتمعات العمرانية فيه.

- ترأست منظمة «غولدمان ساكس» التي أدارت من خلالها مشاريع لتمكين 10 آلاف امرأة حول العالم و10 آلاف شركة صغيرة.

- في فبراير 2017، عينها الرئيس دونالد ترامب (بعد توليه مهماته الرئاسية) مستشارة كبيرة لشئون المبادرات الاقتصادية.

- متزوجة من رجل العلاقات العامة ريتشارد باول، ولديهما ابنتان.

العدد 5305 - الجمعة 17 مارس 2017م الموافق 18 جمادى الآخرة 1438هـ





التعليقات
تنويه : التعليقات لا تعبر عن رأي الصحيفة

  • أضف تعليق أنت تعلق كزائر، لتتمكن من التعليق بـ3000 حرف قم بـتسجيل عضوية
    اكتب رمز الأمان

اقرأ ايضاً