العدد 5377 - الأحد 28 مايو 2017م الموافق 02 رمضان 1438هـ

لا ترهقوها

تستدعي المعدة الدم من عضلات الجسم الأخرى لمساعدتها في عملية الهضم، وتتركز طاقة الجسم في تحليل الطعام. العملية التي تجري ثلاث مرات في اليوم ترهق الجهاز الهضمي وتستهلك ساعتين من اللياقة العامة للجسم في كل مرة.

الإجراء المرهق يتوقف في شهر رمضان المبارك شهر الطاعة والصيام، ووفقاً لذلك يوجه الجسم طاقته لأشياء أخرى، مستفيداً من الراحة التي تمنحه إياها المعدة. وينعكس ذلك بالإيجاب على الكثير من أعضاء وأجزاء الجسم.

لكن سلوكياتنا الغذائية قد تحكي مفارقة بين الصيام الذي يريح الجسم حوالي 14 ساعة هذا العام، وساعات الإفطار حوالي 10 ساعات التي ترهقه. فالموائد المعروضة من الإفطار وحتى السحور مكتظة وممتلئة بما لذ وطاب بمأكولات غنية بالسعرات الحرارية والسكريات.

المفارقة تتصاعد وتتصارع بين الرغبة والحاجة، فشهوة الطعام تدعونا لتناول أغلب الأصناف على المائدة، والحاجة تدعونا للاكتفاء بحصة معينة.

من الصعب وضع حد بين الرغبة في الطعام ومقدار الحاجة إليه، ولكن فلنتذكر أن الصيام فرصة لراحة المعدة فلا ترهقوها.

العدد 5377 - الأحد 28 مايو 2017م الموافق 02 رمضان 1438هـ





التعليقات
تنويه : التعليقات لا تعبر عن رأي الصحيفة

  • أضف تعليق أنت تعلق كزائر، لتتمكن من التعليق بـ3000 حرف قم بـتسجيل عضوية
    اكتب رمز الأمان

اقرأ ايضاً